الرابطة المحمدية للعلماء

صناعة الكتاب آفاق وتحديات

مشكلات العالم العربي في قضايا التأليف والطباعة والنشر والتوزيع

انطلقت يوم الأربعاء أشغال الملتقى العربي الثالث حول “صناعة الكتاب آفاق وتحديات” الذي تنظمه المنظمة العربية للتنمية الإدارية خلال الفترة من 13 – 15 مايو الجاري في العاصمة اللبنانية بيروت.

وأوضح مستشار المنظمة بسمان الفيصل في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) أن هذا الملتقى يتضمن عدة محاور منها أضواء على مشكلات العالم العربي في قضايا التأليف والطباعة والنشر والتوزيع.

وأضاف الفيصل أن من محاور الملتقى رؤية عصرية لصناعة الكتاب: الإخراج والصف، والتصميم، والتقنيات الطباعية، ومتطلبات التحديث والتطوير، وتقنيات تجهيز الكتاب.

ويعد الملتقى استكمالا ميدانيا للاهتمام بتقنيات طباعة الكتاب وصناعته تأليفا ونشرا وتوزيعا، إلى جانب الإحاطة بالمشكلات التي تواجه صناعته، وتأثير ذلك على الحركة الثقافية والعلمية في المنطقة العربية”.

وقال الفيصل إن التوجه التطبيقي لهذا الملتقى يتمثل في اعتماد ورش مصاحبة لأعماله تنفذ من خلال أخصائيين وخبراء معروفين على نطاق صناعة الطباعة فضلا عن تنفيذ زيارات ميدانية لمواقع مميزة لتك الصناعة في بيروت.

يشارك في الملتقى عدد من المديرين من مختلف الدول العربية والمسؤولين عن قطاعات الطباعة والنشر، وأنشطة التزود بالكتب في وزارات الثقافة والتعليم العالي والتربية والتعليم، وكذلك إدارات مؤسسات النشر والطباعة والتوزيع الحكومية والخاصة.

ويشارك أيضا في الملتقى أمناء المكتبات الجامعية العامة والمتخصصة والمهتمون بالصناعات الورقية وأعمال النشر والتوزيع، ومساهمة مميزة من أساتذة الجامعات المهتمين بمشكلات التأليف والنشر.

يذكر أن النتاج العلمي لنشر وتوزيع الكتاب في الدول العربية يمثل 11ر0 بالمائة من الإنتاج العالمي رغم أن العرب يشكلون 5 بالمائة من سكان العالم حسب تقدير التنمية الإنسانية العالمي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق