الرابطة المحمدية للعلماء

صحف اليوم: صحيفة بلجيكية تدعو إلى الاستفادة من المغرب في محاربة التطرف

نقرأ في الصحف الوطنية الصادرة اليوم الثلاثاء 22 دجنبر 2015، صحيفة بلجيكية تدعو إلى الاستفادة من نموذج المغرب في محاربة التطرف، منح جائزة “الحرية” في دورتها الأولى للراحل الملك محمد الخامس، عمر اعزيمان: أزيد من ثلاثة آلاف مشارك في اللقاءات الجهوية حول الرؤية الاستراتيجية لإصلاح التعليم، وزارة الصحة تطلق خدمتي “آلو موعدي” و”آلو شكاية” لتلقي تظلمات المرضى.

التجديد أخبرت أن الأميرة للاحسناء، تسلمت أول أمس الأحد بنيويورك، باسم جلالة الملك محمد السادس، جائزة الحرية “مارتن لوثر كينغ أبراهام جوشوا هيشل”، الممنوحة للمغفور له الملك محمد الخامس، عرفانا له بمواقفه في حماية الطائفة اليهودية ضد القوانين النازية آنذاك، مشيرة إلى أن الحفل، الذي أقيم داخل كنيس “بناي جيشورون” بنيويورك، جرى خلاله تلاوة رسالة جلالة الملك محمد السادس، من طرف مستشار العاهل المغربي السيد أندري أزولاي.

واعتبر جلالة الملك في رسالته، تضيف الصحيفة، أن الدعوة الموجهة للمملكة المغربية، بمثابة موعد تاريخي من طينة الأحداث التي تصنع التاريخ وتكتب صفحاته بمداد من ذهب.

الصحيفة نفسها أوردت قي صفحتها الثالثة خبر إشادة الأسبوعية البلجيكية “لو فيف اكسبريس”، بفعالية جهاز الاستخبارات المغربي في مجال محاربة الإرهاب، مشيرة في هذا السياق إلى تصريح مسؤول رفيع في الشرطة البلجيكية الذي أكد تفوق النظام الأمني المغربي، وأبرز أوجه التعاون الأمني بين المغرب وبلجيكا في مجال مكافحة الإرهاب، والذي توج في كثير من المرات باعتقالات متزامنة في كلتا الدولتين.

بيان اليوم أفادت أن رئيس المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، السيد عمر اعزيمان أكد أمس الإثنين بالرباط، إن أزيد من ثلاثة آلاف شخص شاركوا في سلسلة من اللقاءات الجهوية حول الرؤية الاستراتيجية لإصلاح التعليم، التي نظمها المجلس من 2 نونبر إلى 14 دجنبر الجاري، حول موضوع “الرؤية الاستراتيجية للإصلاح التربوي 2015-2030 وسبل التفعيل”.

الأحداث المغربية أفادت أن وزارة الصحة، تعتزم إطلاق برنامج خدماتي يشمل خدمة “ألو موعدي” المخصصة للتنسيق بين المواطنين ومهنيي الصحة بمختلف المستشفيات العمومية وذلك بغية أخذ وتحديد تواريخ المواعيد، بالإضافة إلى خدمة “آلو شكاية الصحة”، لتلقي ومعالجة شكايات وتظلمات المواطنين، وذلك بهدف تحسين جودة الخدمات المقدمة بالمؤسسات الاستشفائية.

وأضافت الصحيفة أنه تم تحديد الفاتح من يناير من السنة المقبل لانطلاق تفعيل هاتين الخدمتين، اللتين ترومان حسب وزير الصحة السيد الحسين الوردي، إلى “تحسين نوعية خدماتنا وتكريس سياسة القرب مع المواطنين وحماية حقوقهم، والتفاعل مع انشغالاتهم والاستجابة لحاجياتهم الصحية”، مبينة أن إطلاق هذا البرنامج يأتي في إطار المقاربة الجديدة التي ترمي إلى تطوير الخدمات، مع الحرص على التفتيش والافتحاص والإشراف على الخدمات التي تم إطلاقها من قبل كخدمة “آلو تسمم”، المخصصة بتلقي حالات التسمم.

العلم توقفت في صفحتها الأخيرة عند خبر إطلاق الباحث السيد حسن اميلي، الترجمة العربية لكتاب “المغرب في مطلع العهد العلوي.. تاريخ مولاي الرشيد ومولاي إسماعيل” للأسير جيرمان مويط، مشيرة إلى أن الكتاب الصادر عن منشورات كلية الآداب والعلوم الإنسانية بالمحمدية (مختبر التراث والحداثة)، ينقل إلى القارئ جوانب من تاريخ المغرب في الفترة الممتدة من 1659 إلى 1682، وهي فترة من أهم فترات تاريخ المغرب الحديث.

أحمد زياد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق