الرابطة المحمدية للعلماء

صحف اليوم: تنظيم الملتقى الدولي الأول للطلبة الباحثين بتطوان

نقرأ في الصحف الوطنية الصادرة اليوم الثلاثاء 7 أبريل 2015، اختتام فعاليات معرض الكتاب بتازة، إصدار العدد الجديد المزدوج من مجلة “الفكر العربي المعاصر”، تنظيم الملتقى الدولي الأول للطلبة الباحثين بالكلية متعددة التخصصات بتطوان، أكاديمية جهة الرباط تسلط الضوء على أدوار الغابة.

الأخبار أخبرت أن “جمعية الباحثين بسلك الدكتوراه المؤطرين من طرف أساتذة الكلية متعددة التخصصات بتطوان”- جامعة عبد المالك السعدي – نظمت أخيرا بشراكة مع مجموعتي البحث PROCEJUS وMALOGEA بنفس الكلية، الملتقى الدولي الأول متعدد التخصصات للطلبة الباحثين، تحت عنوان “كيف تصبح باحثا جيدا”، مشيرة إلى أن الملتقى  حضره 260 باحثا من عدة جامعات بالمغرب ومن جنسيات مختلفة، حيث قدم 160 منهم عروضا في مختلف التخصصات (الاقتصاد والتدبير والقانون بشقيه الخاص والعام – عربي وفرنسي -والآداب والعلوم الإنسانية واللغات- الفرنسية والإسبانية والإنجليزية-  والإعلام والعلوم الدقيقة وكذا الطب…).

التجديد أوردت في صفحتها “متابعات” خبر اختتام مساء أول أمس الأحد، فعاليات معرض الكتاب بتازة، الذي نظمه فرع اتحاد كتاب المغرب من 31 مارس الماضي إلى 5 أبريل الجاري تحت شعار”القراءة أساس التنمية”، بمشاركة عدد من دور النشر والتوزيع والمبدعين والباحثين والأكاديميين، مشيرة إلى حفل الاختتام، الذي حضره، على الخصوص، العديد من الكتاب والشعراء والروائيين والأكاديميين والفعاليات المحلية والمهتمين بالشأن الثقافي، تميز بتوقيع مسرحية الزجال المغربي محمد الزروالي “ذخيرة الأندلس”، وتقديم فقرات فنية شنفت مسامع الجمهور الحاضر بكلمات ونغمات موسيقية جميلة.

وأكدت الصحيفة التي نقلت البر عن وكالة المغرب العربي للأنباء، وحسب المنظمين، أن هذا المعرض، الذي نظم على مدى 6 أيام، استطاع أن يستقطب العشرات من المهتمين بالشأن الثقافي واقتناء مختلف الإصدارات العلمية والكتب والمطبوعات والمنشورات التي تعنى بمختلف أصناف المعرفة، بالإضافة إلى عرض آخر الإنتاجات الفكرية والأدبية للمثقفين والمبدعين والباحثين الأكاديميين بتازة، مضيفين أن المعرض سجل أيضا قيمة مضافة في مسار الأنشطة الثقافية التي يتوخى فرع اتحاد كتاب المغرب بتازة من خلالها تسليط الضوء على أهمية القراءة العمومية في مشروع التنمية البشرية ونشرها لتصبح تقليدا شائعا وممارسة تدخل في الإطار اليومي لكل الفئات والأعمار.

العاصمة بوست تحدثت في صفحتها الثقافية عن إصدار العدد الجديد المزدوج (166 – 167) من مجلة “الفكر العربي المعاصر”، مشيرة إلى أن الفصلية الصادرة عن مركز الإنماء القومي، تضمنت محاور عدة تدور معظمها حول مفاهيم الحداثة شاركت فيها مجموعة من الكتاب والأكاديميين الذين قدموا مقالات هي أشبه بدراسات فلسفية ولغوية مصغرة مثل “سؤال الحداثة السياسية عن المدنية الوطنية”، و”في دواعي استدعاء القراءة الأرسطية لتاريخ الفلسفة”.

الأحداث المغربية توقفت في صفحتها “الأحداث والناس” عند خبر تنظيم الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الرباط سلا زمور زعير أخيرا، لقاء لتسليط الضوء على الأدوار التي تقوم بها الغابة، باعتبارها موروثا وطنيا ينبغي حمايته والحفاظ عليه وتطويره واستثماره بشكل عقلاني، وذلك بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للغابات.

وذكرت الصحيفة أن هذا اللقاء، الذي نظمته الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، بتنسيق مع المديرية الإقليمية للمياه والغابات ومحاربة التصحر حول موضوع “أهمية الغابات، منافعها، مشاكلها، وسبل المحافظة عليها”، يندرج في إطار الشراكة المبرمة بين وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والمندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر.

أحمد زياد

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق