الرابطة المحمدية للعلماء

صحف اليوم: الصندوق العالمي لمكافحة السيدا وداء السل والملاريا يعزز دعمه لوزارة الصحة

نقرأ في الصحف الوطنية الصادرة اليوم الإثنين 17 مارس 2014، مجلس الوزراء يقر مشروع قانون القضاء العسكري والرميد يصفه بـ’الإنجاز الكبير”، الموافقة على برنامج لمساعدة المغرب في الحد من انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري، الصندوق العالمي لمكافحة السيدا وداء السل والملاريا يعزز دعمه لوزارة الصحة، مركز للدراسات بمراكش يحتفي باليوم العالمي للماء. 
المساء أفادت مجلس الوزراء برئاسة جلالة الملك محمد السادس، نصره لله، أقر يوم الجمعة الماضية، مشروع قانون القضاء العسكري الذي جاء بتغييرات تروم الارتقاء به” بفصله عن نموذج المحاكمة الاستثنائية وإدراجه ضمن المؤسسات القضائية المختصة الضامنة للحقوق والحريات، وذلك من حيث الاختصاص والتنظيم والمساطر وتركيبة الهيئات القضائية بالمحكمة العسكرية”، مبينة أن السيد مصطفى الرميد، وزير العدل والحريات، اعتبر في تصريح للجريدة، أن مشروع قانون القضاء العسكري يمثل” إنجازا كبيرا على درب إرساء دولة الحق والقانون ونقلة نوعية على مستوى التشريع العسكري”.
وأضافت الصحيفة أن مشروع إصلاح قانون القضاء العسكري، الذي تم إعداده طبقا للتوجيهات الملكية السامية، يهدف إلى ملائمة التشريع الوطني المتعلق بالقضاء العسكري مع مقتضيات الدستور، ومع المبادئ والمعايير الدولية المعتمدة في هذا المجال، وتجسيد وفاء المغرب بالتزاماته الدستورية والدولية في مجال بناء دولة القانون وحماية حقوق الإنسان والنهوض بها في كل أبعادها، وذلك بما ينسجم مع روح ومنطوق دستور المملكة، وترسيخ شروط وضمانات المحاكمة العادلة أمام جميع محاكم المملكة.
العلم أخبرت أن الهيئة الوطنية المعينة لآليات بروتوكول كيوتو التابعة لوزارة الزراعة والأغذية والبيئة الإسبانية وافقت لأول مرة على برنامج لمساعدة المغرب في الحد من انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري، مشيرة إلى أن  هذه الهيئة تروم تحقيق خفض سنوي للغازات المسببة للاحتباس الحراري بأزيد من 67 مليون طن من ثاني أوكسيد الكربون.
الصباح ذكرت أن الصندوق العالمي لمكافحة السيدا وداء السل والملاريا عزز دعمه لوزارة الصحة، إذ قرر منحها ميزانية إجمالية جديدة تقدر بـ37.4 مليون دولار للفترة الممتدة بين سنتي 2014 و2016، مشيرة إلى أن وزارة الصحة قالت إن المنحة خصصت لتنفيذ الاستراتيجيات الوطنية لمكافحة داء السيدا والسل.
وأضافت الصحيفة أن دعم الصندوق الدولي ساعد البلاد على تحقيق نتائج إيجابية، إذ مكنت هذه الدينامية الجديدة من بلوغ تغطية مرضية لفائدة الأشخاص المتعايشين مع فيروس نقص المناعة البشرية “السيدا”، وذلك بالعلاج بمضادات الفيروسات الرجعية والتي بلغت 53 في المائة، مع التكفل بـ6464 مريضا بالمجان من طرف وزارة الصحة.
التجديد توقفت في صفحتها “متابعات” عند خبر احتفاء المركز الوطني للدراسات والأبحاث حول الماء والطاقة التابع لجامعة القاضي عياض بمراكش ابتداء من اليوم الإثنين وإلى غاية 22 مارس الجاري، باليوم العالمي للماء والذي اتخذته هيئة الأمم المتحدة موعدا سنويا من أجل لفت الانتباه إلى أهمية الموارد المائية في جميع أنحاء العالم وتنفيذ السياسات للتدبير المستدام لهذه الأخيرة، وخاصة المياه العذبة.    
وأشارت الصحيفة إلى أن بلاغا للمركز ذكر أن موضوع هذه السنة 2014، سيخصص حول”الماء والطاقة”، حيث يهدف هذا الاحتفال إلى رفع مستوى الوعي بالعلاقة الوثيقة بين المياه والطاقة، مع الدعوة لإجراءات تدبيرية من أجل ضمان النمو الاقتصادي والاستجابة للاحتجاجات الإنسانية من خلال التدبير المستدام الموجه نحو النمو الأخضر.
أحمد زياد   

نقرأ في الصحف الوطنية الصادرة اليوم الإثنين 17 مارس 2014، مجلس الوزراء يقر مشروع قانون القضاء العسكري والرميد يصفه بـ’الإنجاز الكبير”، الموافقة على برنامج لمساعدة المغرب في الحد من انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري، الصندوق العالمي لمكافحة السيدا وداء السل والملاريا يعزز دعمه لوزارة الصحة، مركز للدراسات بمراكش يحتفي باليوم العالمي للماء. 

المساء أفادت مجلس الوزراء برئاسة جلالة الملك محمد السادس، نصره لله، أقر يوم الجمعة الماضية، مشروع قانون القضاء العسكري الذي جاء بتغييرات تروم الارتقاء به” بفصله عن نموذج المحاكمة الاستثنائية وإدراجه ضمن المؤسسات القضائية المختصة الضامنة للحقوق والحريات، وذلك من حيث الاختصاص والتنظيم والمساطر وتركيبة الهيئات القضائية بالمحكمة العسكرية”، مبينة أن السيد مصطفى الرميد، وزير العدل والحريات، اعتبر في تصريح للجريدة، أن مشروع قانون القضاء العسكري يمثل” إنجازا كبيرا على درب إرساء دولة الحق والقانون ونقلة نوعية على مستوى التشريع العسكري”.

وأضافت الصحيفة أن مشروع إصلاح قانون القضاء العسكري، الذي تم إعداده طبقا للتوجيهات الملكية السامية، يهدف إلى ملائمة التشريع الوطني المتعلق بالقضاء العسكري مع مقتضيات الدستور، ومع المبادئ والمعايير الدولية المعتمدة في هذا المجال، وتجسيد وفاء المغرب بالتزاماته الدستورية والدولية في مجال بناء دولة القانون وحماية حقوق الإنسان والنهوض بها في كل أبعادها، وذلك بما ينسجم مع روح ومنطوق دستور المملكة، وترسيخ شروط وضمانات المحاكمة العادلة أمام جميع محاكم المملكة.

العلم أخبرت أن الهيئة الوطنية المعينة لآليات بروتوكول كيوتو التابعة لوزارة الزراعة والأغذية والبيئة الإسبانية وافقت لأول مرة على برنامج لمساعدة المغرب في الحد من انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري، مشيرة إلى أن  هذه الهيئة تروم تحقيق خفض سنوي للغازات المسببة للاحتباس الحراري بأزيد من 67 مليون طن من ثاني أوكسيد الكربون.

الصباح ذكرت أن الصندوق العالمي لمكافحة السيدا وداء السل والملاريا عزز دعمه لوزارة الصحة، إذ قرر منحها ميزانية إجمالية جديدة تقدر بـ37.4 مليون دولار للفترة الممتدة بين سنتي 2014 و2016، مشيرة إلى أن وزارة الصحة قالت إن المنحة خصصت لتنفيذ الاستراتيجيات الوطنية لمكافحة داء السيدا والسل.

وأضافت الصحيفة أن دعم الصندوق الدولي ساعد البلاد على تحقيق نتائج إيجابية، إذ مكنت هذه الدينامية الجديدة من بلوغ تغطية مرضية لفائدة الأشخاص المتعايشين مع فيروس نقص المناعة البشرية “السيدا”، وذلك بالعلاج بمضادات الفيروسات الرجعية والتي بلغت 53 في المائة، مع التكفل بـ6464 مريضا بالمجان من طرف وزارة الصحة.

التجديد توقفت في صفحتها “متابعات” عند خبر احتفاء المركز الوطني للدراسات والأبحاث حول الماء والطاقة التابع لجامعة القاضي عياض بمراكش ابتداء من اليوم الإثنين وإلى غاية 22 مارس الجاري، باليوم العالمي للماء والذي اتخذته هيئة الأمم المتحدة موعدا سنويا من أجل لفت الانتباه إلى أهمية الموارد المائية في جميع أنحاء العالم وتنفيذ السياسات للتدبير المستدام لهذه الأخيرة، وخاصة المياه العذبة.

 وأشارت الصحيفة إلى أن بلاغا للمركز ذكر أن موضوع هذه السنة 2014، سيخصص حول”الماء والطاقة”، حيث يهدف هذا الاحتفال إلى رفع مستوى الوعي بالعلاقة الوثيقة بين المياه والطاقة، مع الدعوة لإجراءات تدبيرية من أجل ضمان النمو الاقتصادي والاستجابة للاحتجاجات الإنسانية من خلال التدبير المستدام الموجه نحو النمو الأخضر.

أحمد زياد   

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق