مركز الدراسات والبحوث في القضايا النسائية في الإسلام

زيارات لطلبة أجانب لمركز الدراسات والبحوث في القضايا النسائية في الإسلام

إلياس بوزغاية

 

 

 

في إطار الانفتاح على الطلبة والراغبين في التعرف على مركز الدراسات والبحوث في القضايا النسائية في الإسلام، استقبل المركز مؤخرا مجموعتين من الطلبة الأجانب ينتمون لمركز أميدست Amideast و مركز IES Abroad بالرباط. وقد عرفت الزيارتين اطلاع الطلبة على مختلف أنشطة المركز وأهدافه ومشاريعه، بالإضافة إلى مناقشة عدة قضايا وإشكالات يتناولها المركز.

 

 

 

وفي جو من الحوار والتفاعل الايجابي، تم في البداية استقاء آراء وانطباعات معظم الطلبة حول صورة المرأة المسلمة في الغرب مما مهد لتبادل الأفكار حول أسباب ونتائج الصور النمطية المنتشرة وكذلك سبل تجاوزها.

وانتقل النقاش إلى الحديث عن حقوق المرأة المغربية وعن الإصلاحات التي عرفها التشريع المغربي بهذا الخصوص، وهو ما مهد للتعرف على إنجازات الحركة النسائية في العقود الأخيرة وتوجهاتها وتحدياتها على المستوى العملي في مواجهة التحولات الاجتماعية المتسارعة. وبهذا الصدد تم عرض ملخص الدراسة الميدانية التي أجراها المركز السنة الماضية حول “مفهوم القوامة والولاية في النص الديني والتمثل المجتمعي”، والذي أثار نقاشا امتد إلى ملامسة البعد العالمي لحقوق المرأة من خلال مفهوم المساواة والأدوار الاجتماعية والتمكين السياسي…

 

 

 

كما أن الزيارة لم تخلوا من مناقشة البعد الديني وأهميته في تأطير السلوكات المجتمعية من خلال توفير قراءات عميقة وإصلاحية للتراث الديني وامتداداته المجتمعية، وهو ما شكل فرصة للطلبة للتعرف على أهداف المؤتمر الذي نظمه المركز مؤخرا حول “النساء في الديانات السماوية” والذي يعتبر مبادرة هي الأولى من نوعها على الصعيد العربي.

 

 

 

نشر بتاريخ: 09 / 12 / 2014

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق