الرابطة المحمدية للعلماء

رابطة الجامعات الإسلامية تدين الاعتداءات على مسلمي بورما

أدانت رابطة الجامعات الإسلامية أخيرا، العدوان الغاشم وأعمال إراقة دماء المسلمين في بورما، التي تخالف قواعد القانون الدولي وحقوق الإنسان في العالم.

وناشد الدكتور جعفر عبد السلام، الأمين العام لرابطة الجامعات الإسلامية، في بيان له أخيرا، باسم أكثر من 130 جامعة إسلامية، الدول العربية والإسلامية والمجتمع الدولي، التحرك لوقف هذا العدوان غير المبرر على شعب بورما المسلم، الذي كان يمثل في وقت من الأوقات الوجه الغالب في بورما.

وأضاف الأمين العام لرابطة الجامعات الإسلامية، إن الرابطة ومقرها جامعة الأزهر الشريف، تعد تقريرا مفصلا حاليا، عن المذابح وأعمال العنف التي يتعرض لها شعب بورما المسلم، لرفعه إلى المنظمات والهيئات الدولية المعنية، لفضح تلك الممارسات غير القانونية وتحريك العالم ضد هذه الأعمال غير الإنسانية.

الشرق الأوسط

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق