الرابطة المحمدية للعلماء

“دور الأديان في تعزيز قيم المعرفة، الواقع والمأمول”

موضوع مؤتمر دولي بجامعة ابن طفيل بالقنيطرة

 

4-5 ماي 2011م، القنيطرة ـ المغرب

ينظم مختبر اللغة والإبداع والوسائط الجديدة بشراكة مع مركز الدوحة الدولي لحوار الأديان مؤتمرا دوليا حول موضوع “دور الأديان في تعزيز قيم المعرفة، الواقع والمأمول” بمشاركة عدد من الأساتذة والمهتمين من جامعات وطنية ودولية، وذلك يومي 4 و 5 ماي 2011، بجامعة ابن طفيل بالقنيطرة.

وحسب المنظمين فإن المؤتمر سينكب خلال جلسات علمية على دراسة محاور ” العلاقة بين المعرفة الدينية والمعرفة العلمية ” و ” صور الأديان في تعزيز المعرفة ” و ” الدين وقيم المعرفة والمجتمع المدني” و “استشراف مستقبل المعرفة في ظل الخطابات الدينية والعلمية “.

ويهدف المؤتمر، يؤكد المنظمون، إلى تفعيل دور الأديان في تعزيز قيم المعرفة ودمجها في برامج التعليم والإرشاد والمجتمع المدني، ودعم جهود البلدان والمنظمات والهيئات العربية والإسلامية والدولية في تعزيز قيم المعرفة المساهمة في خلق جو الحوار بين الأديان والثقافات والحضارات.

كما يروم المؤتمر، على الخصوص، تبادل الرأي والخبرات حول العلاقات التكاملية بين الدين والعلم ، وتأصيل معرفي يغطي أبعاد العلاقة الترابطية بين العلوم الإنسانية والعلوم التجريبية.

يشار إلى أن مركز الدوحة الدولي لحوار الأديان أحدث كثمرة لتوصيات مؤتمر الدوحة الخامس لحوار الأديان الذي انعقد في الدوحة مايو 2007 .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق