الرابطة المحمدية للعلماء

دورات مكثفة في اللغة العربية لأبناء المهاجرين المغاربة

تستهدف تعزيز الهوية الثقافية لأبناء المهاجرين، وتقوية روابطهم اللغوية بوطنهم الأم

تعتزم الوزارة المكلفة بالجاليات المغربية بالخارج  تنظيم دورات لتعليم اللغة العربية لأبناء المهاجرين بالدول الأوروبية والأميركية الذين يعودون إلى المغرب في عطلتهم الصيفية.

وتندرج هذه المبادرة الهامة استجابة لحاجة حقيقية  للأسر المغربية بالخارج؛ ذلك أن عدد المغاربة المهاجرين المقيمين بالخارج يزيد عن ثلاثة ملايين مغربي حسب الإحصائيات الرسمية، 86% منهم في بلدان الاتحاد الأوروبي و9% في العالم العربي و5% في أميركا، حيث يعيش مغربي من أصل عشرة على الأقل في الخارج..

وسعيا من الوزارة المعنية لمعرفة عدد ومستوى الطلاب الذي سيجري تسجيلهم، تنظم استطلاعا من خلال موقعها الإلكتروني وذلك بتوزيع استمارات على جميع القنصليات المغربية، يتعين على أولياء الأطفال تعبئتها وإرسالها في الآجال المحددة لذلك.

وأشار البلاغ الرسمي إلى أن هذه الدورات تستجيب لمطالب تعزيز الهوية الثقافية المغربية للأجيال الجديدة من أبناء المهاجرين، وتقوية روابطهم اللغوية مع وطنهم الأم.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق