الرابطة المحمدية للعلماءأخبار متنوعة

دار الشعر بتطوان تختتم موسمها الشعري بـ”ليلة الشعر الصوفي”

اختتمت دار الشعر بتطوان الموسم الشعري (2017) بإحياء “ليلة الشعر الصوفي”، مساء الجمعة الأخيرة، في فضاء القاعة الكبرى للمركز الثقافي (دار الثقافة) بمدينة تطوان.

وألقي أحمد الخليع “درس التصوف”، خلال افتتاح هذه الاحتفالية، في موضوع الشعر الصوفي من الإبداع إلى السماع. وبعدها التقي جمهور دار الشعر مع حوار شعري صوفي بين الشاعر عبدالكريم الطبال والشاعرة ثريا إقبال. واختتمت ليلة الشعر الصوفي بسهرة فنية مع “فرقة الحضرة الشفشاونية”، برئاسة للا رحوم البقالي.

ويأتي إحياء ليلة الشعر الصوفي في تطوان احتفاء بحضور الخطاب الصوفي في الشعر المغربي، عبر تاريخه العريق، وحضوره في أشكال الموسيقى والسماع والغناء، في المغرب والأندلس.

وعلى مدار سنة 2017، نظمت دار الشعر بتطوان عشرات البرامج والتظاهرات الشعرية والثقافية، من أمسيات شعرية ومسابقات في الشعر وإلقائه، ولقاءات وندوات وورشات، مع تقديم إصدارات شعرية ونقدية، وصولا إلى الدورة الأولى من “مهرجان الشعراء المغاربة”، إلى جانب الاحتفال باليوم العالمي للمرأة، واليوم العالمي للشعر، ثم تظاهرة “بحور الشعر”، خلال فصل الصيف، و”ليالي الشعر” التي أقيمت في تطوان، وفي المعرض الدولي للنشر والكتاب بمدينة الدارالبيضاء، وفي المعرض الجهوي للكتاب بمدينة طنجة، وصولا إلى “ليلة الملحون” في مدينة مكناس، و”ليلة اشعر الصوفي” في تطوان.

أحمد زياد+وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق