الرابطة المحمدية للعلماء

خزانة محمد الخامس بجامعة الأخوين في حلة جديدة

أول خزانة تتبنى نظام التصنيف المعتمد في خزانة الكونغريس الأمريكي

تم الانتهاء بجامعة الأخوين من ورش كبير لتجديد وتعزيز المراجع الببليوغرافية والموارد الإلكترونية لخزانة محمد الخامس.

وتوسعت الخزانة التي استقبلت برسم الموسم الجامعي 2009-2010 أزيد من 279 ألف زائر بإضافة خمس فضاءات جديدة للدراسة وقاعة مانعة للصوت ومجموعات جديدة من المؤلفات والموارد الإلكترونية.

وبات بإمكان زوار الخزانة، التي تبنت تنظيما عصريا جديدا يسهل الوصول إلى المراجع المطلوبة، تصفح مجموعة من أزيد من 82 ألف مؤلف، 40 ألف مجلة الكترونية، 355 مجلة مطبوعة و1850 مادة سمعية بصرية و26 قاعة معطيات.

كما تم وضع 300 أطروحة على الأنترنيت لتكون رهن إشارة طلبة جامعة الأخوين.
يذكر أنه عند افتتاحها عام 1995، كانت خزانة محمد الخامس الأولى من نوعها بالمغرب ذات الولوج الحر وأول خزانة تتبنى نظام التصنيف المعتمد في خزانة الكونغريس الأمريكي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق