مركز دراس بن إسماعيل لتقريب المذهب والعقيدة والسلوكدراسات عامة

خروم مخطوطات خزانة جامع القرويين قراءة أولية في المضمون 4

ذ/ محمد الهاطي

باحث بمركز دراس بن إسماعيل

 

 وفيما يتعلق بخروم العقيدة والتصوف فيبلغ عدد عناوينها: 291 عنوانا بنسبة 10,21% ضمن مجموع خروم الخزانة، وقد لاحظ الأستاذ إدريس الفاسي الفهري -وهو بدوره عضو اللجنة العلمية بخزانة القرويين- الوفرة العددية لخروم كتب التصوف مقارنة بخروم كتب العقيدة وخاصة أجزاء من كتبي الإحياء والحكم العطائية وما يتعلق بهما، واستنتج الأستاذ من خلال هذا المعطى اهتمام المغاربة بالمنحى الصوفي الجامع بين الشريعة والحقيقة أو ما يسمى بالتصوف السني، وفي مجال العقيدة خلص الأستاذ إدريس الفاسي  إلى أن جل ما تم التعرف عليه من الخروم بالخزانة ينتمي إلى التراث الأشعري، وذكر ضمن هذه الموجودات بعض منشورات إمام الحرمين وتلميذه الهراس والغزالي، و”مصباح الأرواح” للبيضاوي (تـ691هـ)، و”حاشية على العقائد النفسية” للخيالي (تـ862هـ) وغيرها، إلا أن النسبة الغالبة من خروم العقيدة بالخزانة هي لكتب عقائد السنوسي وشروحها ومتعلقاتها التي تمثل ما معدله 56% من مجمل ما تم التعرف عليه .

إذا انتقلنا إلى مجال آخر وهو مجال اللغة والأدب فسنلاحظ أن الخروم التي تنتمي إلى هذا المجال تبلغ 10,26 % من مجموع الخروم، وقد ذكر الأستاذ علي الغزيوي –رحمه الله وهو محافظ سابق للخزانة- أن من بين الخروم التي وقف عليها بالخزانة كتاب “الوافي في نظم القوافي” لأبي البقاء صالح بن شريف الرندي وهو كتاب فريد ومتميز، و قطعة من “المختلف” لابن حيان  وكتاب “البيان والتبيين” للجاحظ الذي توجد منه عدة نسخ مكتوبة على الرق.

فيما يخص الخروم التي تنتمي إلى العلوم العقلية والتجريبية من فلك وطب ومنطق وفلسفة وعلوم الرياضيات وجغرافيا وغيرها من التخصصات العلمية فإن الخزانة تحتفظ بنفائس من هذه العلوم كلها ففي الطب مثلا يخبرنا الأستاذ عبد الرزاق وورقية أنه وقف على مجموعة الخروم التي تنتمي إلى هذا المجال ككتاب “الصناعة الطبية” لابن الحسن المجوسي (تـ400هـ) وكتاب “الأغذية” لإسحاق بن سليمان الإسرائيلي (تـ328هـ) وكتاب “التشريح ” لجالينوس وفي المنطق نجد عدة شروح لكتاب “المنطق” للخونجي الشافعي ومن بينها شرح ابن مرزوق التلمساني.           

هذه قراءة سريعة لخروم خزانة جامع القرويين بفاس والتي تشمل مختلف التخصصات العلمية من فقه وتفسير وعلوم القرآن وعلم الحديث وسيرة وتصوف وعقيدة ولغة عربية وعلوم عقلية وتجريبية، وهي تخصصات تعكس مدى انفتاح الخزانة ومن خلالها علماء جامعة القرويين على مختلف التراث الإنساني مع محافظتهم على خصوصية أهل هذا البلد .  

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق