الرابطة المحمدية للعلماء

خبير فرنسي: جلالة الملك عرف كيف يرفع التحديات المرحلية في سياق إقليمي متأزم

قال مدير “مرصد الدراسات الجيو- سياسة” بباريس شارل سان بورت إن صاحب الجلالة الملك محمد السادس الذي يستمع لشعبه باستمرار ، عرف كيف يرفع التحديات المرحلية في هذه الفترة التي هبت فيها على المنطقة العربية رياح التغيير والثورات.

وأوضح الخبير الفرنسي، في تصريح خص به إذاعة “ميدي 1” بمناسبة عيد الشباب، أن صاحب الجلالة عرف كيف يرفع التحدي في هذه الفترة من الأزمات التراجيدية التي عاشتها عدد من بلدان المنطقة العربية كما هو الشأن في مصر ، مبرزا أن انشغال جلالته في هذه المرحلة تمثل في الدفع قدما بالمملكة وتنميتها مع الحرص في نفس الوقت على تحديثها .

وأشار إلى أن “جلالة الملك كان دائم الاستماع إلى التطلعات الأساسية لشعبه”، لافتا إلى أن رد الفعل السريع لجلالة الملك في قضية المدعو دانيال غالفان كانت النموذج الأكثر وضوحا بهذا الشأن.

وأكد أن جلالة الملك ” الضامن الأسمى للاستقرار والوحدة الوطنية” تفاعل بشكل سريع مع التطلعات الشعبية إزاء هذه القضية واتخذ بشأنها التدابير اللازمة .

وذكر الخبير شارل سان بورت بالاستقرار والأمن اللذان يميزان المغرب باعتبارهما من الشروط الأساسية لتحقيق التقدم والتنمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق