الرابطة المحمدية للعلماء

حقوقيون يناقشون بوجدة وضعية الحدود بالجهة الشرقية

تحتضن مدينة وجدة يوم فاتح دجنبر المقبل، مائدة مستديرة تنظمها اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان (وجدة- فجيج) حول موضوع “القضايا الحقوقية المرتبطة بوضعية الحدود بالجهة الشرقية”.

وذكر بلاغ للجنة أن هذا اللقاء يروم المساهمة في التفكير والنقاش الضروريين حول مجموعة من القضايا الحقوقية المرتبطة بالحدود بالجهة كمدخل أولي لتطوير سبل التفاعل مع هذه القضايا والاشتغال عليها مستقبلا بتعاون وشراكة مع الفاعلين الجهويين المعنيين.

وحسب البلاغ فإن هذه القضايا، الناجمة بالأساس عن إغلاق الحدود البرية بين المغرب والجزائر وكذا تداعيات الموقف الرسمي لهذا البلد من قضية الوحدة الترابية للمملكة، ترتب عنها بالخصوص آثار وخيمة من زاوية احترام الحقوق الأساسية لفئة عريضة من السكان القاطنين في المناطق الحدودية أو الذين تعرضت حقوقهم للانتهاك بسبب العلاقات المغربية الجزائرية.

وسيشارك في هذا اللقاء أساتذة بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بوجدة وباحثين ومتخصصين في مجال الهجرة والأمراض النفسية من خلال عروض ومداخلات لتسليط الضوء على هذه القضايا الحقوقية، بالإضافة إلى تقديم تجارب جمعوية في هذا المجال.

(و.م.ع)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق