الرابطة المحمدية للعلماء

تنظيم أيام احتفالية بمراكش بمناسبة اليوم العالمي للكتاب وحقوق المؤلف

تنظم وزارة الثقافة، على امتداد الأسبوع الحالي (20 – 26 أبريل الجاري) بمراكش، أياما احتفالية بمناسبة اليوم العالمي للكتاب وحقوق المؤلف.

وتسلط دورة هذه السنة، والتي تعد الرابعة على مستوى مدينة مراكش، الضوء على وسائط الاتصال الحديثة، ودورها في تسهيل الولوج إلى الثقافات والمعارف بالنسبة للشباب وللأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة، وعموم الأشخاص في المجالين الحضري والقروي انسجاما مع أهداف اليونسكو الرامية إلى تقاسم المعارف.

وتتميز هذه الاحتفالية، المقامة بتعاون مع منظمة اليونسكو وكلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة القاضي عياض بمراكش والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بمراكش ومؤسسة آفاق للدراسات والنشر والاتصال بمراكش، والتي تعتبر الدورة العشرين على المستوى العالمي، بتنوع في الأنشطة، والمداخلات، والفضاءات، والمستفيدين، وكذا المدة الزمنية المخصصة لهذا الحدث السنوي الهام.

وتشهد هذه الدورة، أيضا، حسب المنظمين، مشاركة نوعية لجمعيات المجتمع المدني، ووسائل الإعلام المحلية والوطنية بهدف إنجاح عملية التحسيس والتوعية بدور الكتاب والقراءة والأنشطة الثقافية في تطوير حياة الناس والمجتمع.

ويتضمن برنامج هذه التظاهرة تنظيم الأبواب المفتوحة لزيارة الخزانات والمكتبات والمعارض الفنية، ولقاءات أدبية وثقافية وتوقيع إصدارات جديدة، ويوما تحسيسيا وتوعويا جماعيا تحت شعار “لنحمل كتابنا المفضل طيلة اليوم، في كل مكان: في العمل – في وسائل النقل – في المقاهي – في الحدائق … بفخر واعتزاز”، فضلا عن معارض للفن التشكيلي ومعرض للكتب ومداخلات تتناول مواضيع تتعلق، بالخصوص، ب”وسائط الاتصال الحديثة ودورها في تيسير تقاسم المعارف والثقافات” و”حقوق المؤلف والحقوق المجاورة”، إلى جانب حفل موسيقي.

كما تشتمل هذه التظاهرة على أنشطة مختلفة ومسابقات ثقافية لفائدة الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة تحتضنها فضاءات دار الثقافة – الداوديات.

وتتوزع هذه الأنشطة بين فضاءات دار الثقافة الداوديات وكلية الآداب والعلوم الإنسانية والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين ومكتبة مؤسسة آفاق.

وسيعرف اليوم الأخير من هذه الاحتفالية تنظيم زيارة جماعية إلى منطقة إمليل (إقليم الحوز) بتنسيق مع السلطات المحلية والمنتخبة وجمعية المرشدين الجبليين بإمليل، سيتم خلالها إقامة معرض لكتب الطفل لتمكين أطفال قرية إمليل من التعرف على الجديد في مجال كتب الأطفال، وتنظيم فرجة تربوية يقدمها المبدع الحكواتي، إدريس عابر، مع توقيع لقصصه ومسرحياته الموجهة للأطفال، فضلا عن ندوة حول موضوع “مساءلة الابتكار في السياحة الجبلية: نحو نهج للقدرات في خدمة التغيير والتنمية التراثية” بمشاركة مجموعة من الباحثين.

    

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق