الرابطة المحمدية للعلماء

تدبير القطاع الثقافي.. لماذا وكيف؟

جاك لانغ: المعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء أحد أكبر المعارض العالمية

اعتبر جاك لانغ وزير التربية والثقافة الفرنسي السابق أن المعرض الدولي للنشر والكتاب، الذي ينظم بالدار البيضاء خلال الفترة من 13 إلى 22 فبراير الجاري تحت شعار “في مملكة الكتاب”، يعد “أحد أكبر المعارض في العالم”.

وأعرب السيد لانغ، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء على هامش مشاركته في مائدة مستديرة منظمة في إطار أنشطة المعرض الدولي للنشر والكتاب، عن إعجابه بضخامة وجودة هذا المعرض الذي يجمع مئات من العارضين والناشرين من حوالي أربعين دولة حول مواضيع الإبداع والنشر.

إلى أن هذه التظاهرة الثقافية تعد وسيلة للتبادل والتلاقح الثقافي، اعتبارا للعدد المهم من الناشرين القادمين من إفريقيا وأوروبا ومن العالم العربي وآسيا ومن جهات أخرى من العالم.

وأضاف السيد لانغ أن مسألة العلاقة بين السياسة والثقافة وحرية التعبير ما زالت تحظى بالراهنية في الدول الديموقراطية اليوم معتبرا أن “دولة متنورة وذكية ومهتمة بالرفع من درجة الفكر لا تكون أبدا قامعة بل تكون محررة لقوى الإبداع.

وحذر من أنه “إذا لم تكن هناك سياسات عمومية للثقافة فإن السوق والاحتكارات الخاصة هي التي تفرض رؤيتها وذوقها الخاص”، داعيا إلى اعتماد سياسة للثقافة والبحث، خاصة في هذه الظروف التي تعرف أزمة عالمية.

يذكر أن السيد لانغ، رجل القانون والسياسة والمسرح والنائب عن الحزب الاشتراكي الفرنسي، شارك في المعرض الدولي للنشر والكتاب في ندوة حول “تدبير القطاع الثقافي ..لماذا وكيف ?” بمشاركة كل من السادة محمد بن عيسى (المغرب)، وفاروق حسني (مصر)، وصالح البكاري (تونس)..

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق