الرابطة المحمدية للعلماء

بيـان حول هدم إسرائيل لباب المغاربة بمدينة القدس

تلقت المملكة المغربية باستنكار شديد نبأ تمادي إسرائيل في عمليات هدم باب المغاربة بمدينة القدس وإقامة حمامات عامة على أنقاضه، إمعانا في تغيير معالم المدينة المقدسة والاعتداء على المآثر الإسلامية بها.

ويجدد المغرب التأكيد على أن هذه الإجراءات، التي تعكس إصرار إسرائيل على مخططات تهويد القدس الشريف والاعتداء على المآثر الإسلامية في تحد سافر لمشاعر المسلمين، تناقض القرارات الدولية ذات الصلة.

وعليه، فإن المملكة المغربية، التي يرأس عاهلها جلالة الملك محمد السادس نصره الله لجنة القدس، تطالب بوقف كل أعمال الهدم التي تطال حي المغاربة وكل المعالم الإسلامية والمسيحية في المدينة المقدسة وتهيب بالمجتمع الدولي للتحرك بشكل عاجل لحماية التراث الديني والحضاري بالقدس الشريف.

وكالة بيت مال القدس

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق