الرابطة المحمدية للعلماء

بولندا تستضيف مؤتمرا متعدد الأديان لمناقشة قضايا السلام في العالم

بولندا تستضيف مؤتمرا متعدد الأديان لمناقشة قضايا السلام في العالم

مسلمون ومسيحيون ويهود يصلون من أجل السلام

وصل ممثلو كبرى الديانات العالمية ورؤساء دول وشخصيات ومثقفون أمس الأحد إلى كراكوفا في جنوب بولندا للمشاركة في مؤتمر دولي متعدد الأديان من أجل الصلاة ومناقشة السلام في العالم في الذكرى السبعين لاندلاع الحرب العالمية الثانية.

وشارك المئات صباحا في قداس أحياه المونسيور ستانيسلاف دزيفيتس الصديق القديم وأمين السر الشخصي للبابا الراحل يوحنا بولس الثاني في دير لاغيفنيكي قرب كراكوفا.

وفي رسالة بثت قبيل القداس، ذكر البابا بنيدكت السادس عشر المشاركين في المؤتمر بمأساة الهولوكوست.

ويجتمع المشاركون في المؤتمر الذي تنظمه جالية سانتيغيديو والكاردينال دزيفيتس في كراكوفا اعتبارا من الأحد ولثلاثة أيام من اجل مناقشة قضايا السلام في المدينة التي شكلت مقر البابوية طوال 24 عاما في القرن الثالث عشر. ممثلو الديانات العالمية الكبرى يلتقون في مؤتمر دولي في بولندا لمناقشة السلام في العالم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق