الرابطة المحمدية للعلماء

انطلاق ورشات تكوينية لفائدة المؤسسات التعليمية الابتدائية

أعطت مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة٬ أخيرا٬ انطلاقة ورشات تكوينية موجهة لفائدة المؤسسات التعليمية الابتدائية المنخرطة في برنامج “المدارس الإيكولوجية” برسم الموسم الدراسي 2012- 2013، في إطار الشراكة بين المؤسسة ووزارة التربية الوطنية.

وأوضح المنظمون في بلاغ٬ أن هذه الورشات التي تستمر إلى غاية 24 فبراير الجاري، في مجموعة من الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين وبعض النيابات٬ تهدف إلى تعزيز التربية على البيئة في صفوف متعلمات ومتعلمي المؤسسات التعليمية الابتدائية المنخرطة في البرنامج٬ وكذلك تحسيسهم بالمشاكل البيئية القريبة منهم٬ والعمل على إشراكهم بتوعيتهم بأهمية الحفاظ على بيئتهم المحلية وترسيخ مبادئ التنمية المستدامة.

وأضاف البلاغ أن هذه الورشات ستركز على عروض نظرية من ضمنها منهجية برنامج “المدارس الإيكولوجية”٬ والتعريف بالبوابة الإلكترونية وتقديم تجربة الشراكة بين وزارة التربية الوطنية ومؤسسة محمد السادس لحماية البيئة٬ ودور الفاعلين التربويين في تنفيذ البرنامج٬ بالإضافة إلى تقديم بعض المدارس لتجاربهم التي أنجزوها بنجاح، وكذلك ورشات عملية حول أحد المحاور الخمسة للبرنامج، وهي التقليص من استهلاك الماء والطاقة والتدبير الجيد للنفايات والمحافظة على التنوع البيولوجي والعناية بالتغذية.

وأبرز أن هذه الورشات تدخل ضمن الأنشطة، التي توليها صاحبة السمو الملكي الأميرة الجليلة للاحسناء، رئيسة مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة اهتماما بالغا٬ لكونها تهدف إلى تشجيع التربية على البيئة والتنمية المستدامة من خلال التجربة وإيقاظ الوعي لدى الأطفال الصغار مواطني الغد.

وذكر المصدر ذاته أن برنامج “المدارس الإيكولوجية” برنامج دولي بدأت مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة بإنجازه بعد انخراطها في مؤسسة التربية البيئية سنة 2002، وفي إطار اتفاقية شراكة موقعة مع وزارة التربية الوطنية يوم 24 أبريل 2010، بمناسبة الاحتفال بيوم الأرض.

وأشار البلاغ إلى أن هذه الورشات ستشكل فرصة سانحة للمنسقين الجهويين والإقليميين ومنشطي النوادي البيئية وتلاميذ الثانويات التأهيلية لتقديم تجاربهم الناجحة بمختلف جهات المملكة.

وأوضح أن اللجنة الوطنية لتحكيم البرنامج تضم إعلاميين من الصحافة المكتوبة والمرئية والإلكترونية، وكذلك ممثل وزارة التربية الوطنية وخبراء البيئة الذين سيعملون على تأطير تلاميذ الثانويات التأهيلية خلال الورشات النظرية والتطبيقية.

“الصحافيون الشباب من أجل البيئة” برنامج دولي أنجزته المؤسسة بعد انخراطها في المؤسسة الدولية للتربية البيئية سنة 2002، وكذلك في إطار اتفاقية الشراكة مع وزارة التربية الوطنية الموقعة يوم 28 أبريل 2012 بمناسبة حفل عشرية برنامج “الصحافيون الشباب من أجل البيئة”.

وانطلقت الورشات الجهوية لهذا البرنامج برسم دورة 2013، بداية، بجهة الرباط سلا زمور زعير٬ وكان من المقرر أن تبدأ أول أمس الأحد بجهة الغرب شراردة بني حسن٬ ويوم 16 من شهر فبراير الجاري بجهة مراكش تانسيفت الحوز٬ ويوم 17 من الشهر نفسه بجهة تازة الحسيمة تاونات٬ ويوم 23 من هذا الشهر بجهة طنجة تطوان.

(و.م.ع)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق