الرابطة المحمدية للعلماء

المملكة المتحدة تنوه بالإصلاحات الديمقراطية التي باشرها المغرب

نوهت المملكة المتحدة، أخيرا، بالإصلاحات الديمقراطية التي باشرها المغرب، مشيرة إلى أن الدستور المغربي الجديد يوفر “إطارا لإصلاحات أكثر عمقا وتوسيعا للحريات”.

وأبرزت وزارة الشؤون الخارجية البريطانية، في تقريرها حول وضعية حقوق الإنسان في العالم برسم سنة 2012، أن الدستور الجديد، الذي صادق عليه الشعب المغربي في يوليوز 2011، “خلق إطارا لإصلاحات أكثر عمقا وتوسيعا للحريات”.

وأكد التقرير، الذي تم نشره أخيرا٬ أن المغرب يعد من البلدان، التي شهدت تطورات إيجابية في سياق “الربيع العربي”، مشيرا إلى الدعم الذي عبرت عنه المملكة المتحدة للإصلاحات الديمقراطية والاقتصادية لدول الشرق الأوسط، لاسيما في إطار مبادرة الشراكة العربية، التي رصدت لها اعتمادات بقيمة 110 ملايين جنيه إسترليني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق