مركز الدراسات والأبحاث وإحياء التراثغير مصنف

المكتبة الوسائطية لمسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء

المكتبة الوسائطية لمسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء: فضاء للقراءة، والمتعة، والتعلم:

دشّنها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، يوم الجمعة 2 أبريل 2010م، وفتحت أبوابها أمام العموم يوم 21 شتنبر من السنة نفسها، لتَنْظَم إلى معالم مؤسسة مسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء وتكون لبنة من لبنات برنامج تأهيل البنيات التحتية الثقافية للعاصمة الاقتصادية. تضم المكتبة ثلاثة مستويات؛ اثنتان منها مخصصة للأطفال والشباب باعتبارهما الفئة المستهدفة بالدرجة الأولى، ويبلغ رصيدها الوثائقي حوالي 200 ألف وثيقة،  وتتوزع فضاءاتها ما بين فضاء مخصص لفئة الصغار والأطفال والشباب، وفضاء مخصص للكبار، وفضاء ثالث مخصص لمدينة الدار البيضاء، وفضاء عبد الهادي بوطالب، وفضاءات للاطلاع على الموارد المتعددة الوسائط، و فضاءات أخرى متعددة الاستعمالات مجهزة بأحدث التقنيات التكنولوجية.

وسعيا منها إلى تنفيذ برامجها الإشعاعية الفكرية والثقافية بالمدينة فقد نظمت المكتبة العديد من المعارض والمحاضرات واللقاءات بعناوين ومواضيع مختلفة سواء ما تعلق بالعلوم الشرعية أو العلمية أو الفنية.

ولتسهيل عملية الاطلاع على رصيدها الوثائقي فقد وضعت المكتبة رهن إشارة مرتاديها فهرسا إلكترونيا يمكن من التعرف عن قرب عن هذه الأرصدة.

 

موقع المكتبة الوسائطية لمسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء

 

 

إعداد: ذة. غزلان بن التوزر

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق