الرابطة المحمدية للعلماء

المديرة العامة لليونسكو تشيد بتجربة المغرب في مجال النهوض بحقوق المرأة

أشادت المديرة العامة لليونسكو السيدة ارينا بوكوفا، أمس الثلاثاء بباريس بتجربة المغرب في مجال النهوض بالحقوق، والمشاركة السياسية، والاندماج الاقتصادي للنساء.

واكدت السيدة بوكوفا في تدخل لها خلال مائدة مستديرة حول موضوع ” حقوق النساء بالمغرب بين الوعود والفاعلية” نظمت بمقر منظمة اليونسكو بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، ان المغرب يعمل بشكل منسجم من اجل تمكين النساء، معتبرة ان هذه التجربة، تستحق ان تشكل نموذجا لبلدان أخرى.

وأبرزت المسؤولة الاممية في هذا الصدد التقدم الكبير الذي احرزه المغرب، في مجال النهوض بحقوق النساء ، بدعم من صاحب الجلالة الملك محمد السادس ،وخاصة تبني مدونة الاسرة سنة 2003 ،ودستور 2011 ، الذي كرس المساواة بين الرجل والمرأة بهدف تحقيق المناصفة.

كما شددت على الارادة السياسة لدى المغرب من اجل رفع التحديات بما يتيح مشاركة النساء في كافة الميادين، وتحقيق المساواة بين الجنسين، مشيرة الى انه يتعين في المغرب كما في دول اخرى ، العمل على تغيير العقليات ،من اجل تمكين النساء من تحقيق الازدهار، واستفادة مجتمعاتهن من امكانياتهن الهائلة.

كما شددت السيدة بوكوفا على اهمية التربية كرهان أساسي، من اجل النهوض بوضعية النساء، مؤكدة ان عددا كبيرا من الفتيات في العالم ،يغادرن فصول الدراسة ، وان هناك بالغين اثنين من بين ثلاثة في العالم من النساء.

وتميز هذا اللقاء الذي شاركت فيه الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون السيدة امبركة بوعيدة بحضور السفيرة مندوبة المغرب لدى المنظمة السيدة زهور العلوي ، بتقديم عروض من قبل مسؤولين وخبراء مغاربة حول وضعية المرأة المغربية ، وسبل تحسين ظروفها وضمان مساواتها مع الرجل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق