الرابطة المحمدية للعلماء

الصحراء المغربية: العلاقات البشرية والقانونية والثقافية

احتفاء بالأستاذ عباس الجراري  ومساهمته في التعريف بثقافة الصحراء

نظم  أمس الخميس بمدينة آسفي، حفل تكريمي كبير للاحتفاء بعميد الأدب المغربي الأستاذ عباس الجراري، مستشار جلالة الملك، لمساهمته في التعريف بثقافة الصحراء.

وقد نظم هذا الحفل التكريمي في ختام أشغال الندوة الدولية في موضوع “الصحراء المغربية: العلاقات البشرية والقانونية والثقافية”، التي نظمت تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس بالكلية المتعددة التخصصات بآسفي.

وأكدت مختلف الشهادات، خلال هذا الحفل، الذي حضرته عدة شخصيات وباحثون وجامعيون، على دور ومساهمة السيد الجراري في إبراز أهمية ثقافة الصحراء وموقعها في النسيج الثقافي المغربي خصوصا والعربي عموما.

وأبرز رئيس جامعة القاضي عياض، السيد محمد مرزاق، بهذه المناسبة العمل المتميز الذي قام به السيد الجراري في هذا المجال ومسيرته العلمية وتنوع ثقافته واهتماماته المعرفية، خاصة كتاباته في التعريف بثقافة الصحراء والدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة.

من جهتهما، أكد كل من السيدين أحمد الطريسي، أستاذ جامعي، ومحمد الشقوري، قانوني، على المساهمة الكبيرة للأستاذ الجراري، على الصعيدين الوطني والعربي، مبرزين أن الكتابات والدراسات المتعددة للمحتفى به تمثل مرجعا مهما للباحثين والأكاديميين.

وبالنسبة للمتدخلين فإن كتابات هذا المثقف الغنية تعد موسوعة حقيقية تتميز بالحداثة والالتزام.

وللأستاذ الجراري، المزداد بمدينة الرباط سنة 1937، مؤلفات وبحوث عديدة تتناول التراث العربي والفكر الإسلامي وقضايا ثقافية مختلفة، منها على الخصوص “الحرية والأدب”، و”الثقافة في معركة التغيير”، و”موشحات مغربية”، و”ثقافة الصحراء”.

(عن و.م.ع)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق