الرابطة المحمدية للعلماء

الدورة ال 39 لاجتماع المنظمة العربية للهلال والصليب الأحمر

افتتحت بإمارة دبي أشغال الدورة ال 39 لاجتماع الهيئة العامة للمنظمة العربية لجمعيات الهلال والصليب الأحمر بمشاركة 20 دولة عربية من بينها المغرب.

ويمثل المملكة في هذا الاجتماع السيد محمد عسولي المنسق الوطني للمشاريع بالإدارة المركزية للهلال الأحمر المغربي.

ويبحث المشاركون في هذا اللقاء الذي يستضيفه الهلال الأحمر الإماراتي عدة مواضيع أبرزها الأوضاع الإنسانية الراهنة في عدد من الدول العربية من بينها اليمن وسورية والصومال وليبيا وفلسطين والعراق وتونس ومصر وأوضاع اللاجئين والنازحين في المنطقة العربية وتنسيق العمل الإنساني العربي بالإضافة إلى بحث مبادرة إنشاء صندوق دعم شباب الهلال الأحمر والصليب الأحمر العربي.

كما يناقش هذا الاجتماع الذي يدوم يومين عددا من أوراق العمل المقدمة من بعض الشركاء الإنسانيين في المنطقة حول النظم الآلية ودورها في إدارة عمليات الكوارث وتطبيق تكنولوجيات الإعلام والاتصال الحديثة في العمل الإنساني والسلامة المرورية على الطرق والحوار الإستراتيجي بين مكونات الحركة الدولية للهلال الأحمر والصليب الأحمر بالإضافة إلى استشراف آفاق العمل المستقبلي بين الجمعيات الوطنية العربية في ضوء المستجدات والتحديات الإنسانية الراهنة.

وحسب الهلال الأحمر الإماراتي يتوخى هذا اللقاء الخروج برؤى وأفكار وتوصيات بناءة لتعزيز أوجه التعاون والتنسيق بين الجمعيات الوطنية العربية من جهة وتعزيز الشراكة مع مكونات الحركة الدولية الأخرى كالاتحاد الدولي لجمعيات الصليب والهلال الأحمر واللجنة الدولية للصليب الأحمر والمنظمات الإنسانية المشابهة من جهة أخرى.

ومعلوم أن اجتماعات الهيئة العامة للمنظمة العربية لجمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر تشارك فيها الجمعيات الوطنية وممثلي الإتحاد الدولي لجمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر واللجنة الدولية للصليب الأحمر وعدد من الجمعيات الوطنية الأخرى التي تعنى بالعمل الإنساني.

وكانت اللجنة التنفيذية للمنظمة العربية للهلال والصليب الأحمر قد عقدت أمس الثلاثاء اجتماعا تحضيريا خصص لمناقشة جدول الأعمال المقترح للدورة الحالية للهيئة والاستماع إلى تقرير الأمين العام للمنظمة العربية للهلال والصليب الأحمر حول عمل اللجنة التنفيذية خلال دورتها السابقة.

وقال عبد الله محمد الهزاع الأمين العام للمنظمة في كلمة خلال الجلسة الافتتاحية إن اجتماع دبي يكتسي أهمية بالغة من أجل تعزيز العمل الإنساني في مناطق التوتر بالوطن العربي والاستجابة المثلى للحاجيات الإنسانية المتزايدة في المنطقة بسبب الأزمات والكوارث الطبيعية .

وأضاف أن الوضع الراهن بسبب الأحداث الجارية في بعض الدول العربية “يتطلب من جمعياتنا العربية وضع البرامج والخطط الاستراتيجية الكفيلة بتعزيز العمليات الانسانية ومجابهة مختلف التحديات المطروحة”.

يشار إلى أن المنظمة العربية للهلال والصليب الأحمر هيئة عربية إقليمية تأسست عام 1975 وتتخذ من الرياض مقرا لها وتروم تنسيق العمل الانساني بين الهيئات والجمعيات الوطنية العربية وتعزيز برامج التعاون المشترك ودعم المشاريع التي تحقق رسالة الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الاحمر وتنسيق عمليات الإغاثة والإسعاف لمساعدة ضحايا الكوارث الطبيعية وغير الطبيعية التي تتعرض لها البلاد العربية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق