الرابطة المحمدية للعلماء

الإعلان عن جائزة التعاون المغربي الألماني في مجال الإعلام البيئي

الصحفيان رشيد طارق وعبد المجيد بوشنفى يفوزان بالجائزة في نسختها الخامسة

فاز الصحفيان رشيد طارق عن جريدة “لوماتان الصحراء والمغرب العربي”، وعبد المجيد بوشنفى رئيس تحرير جريدة “البيئة” الجهوية بمكناس، بجائزة التعاون المغربي الألماني في مجال البيئة في دورتها الخامسة.

 
وقد تم الإعلان عن أسماء الفائزين خلال حفل نظم أمس الخميس بالرباط، بحضور ثلة من الصحفيين والخبراء في مجال البيئة، فضلا عن الكاتب العام لكتابة الدولة المكلفة بالماء والبيئة السيد جمال محفوظ، وسفير ألمانيا بالرباط، وممثل مؤسسة التعاون التقني الألماني بالمغرب.

وتهدف هذه الجائزة، التي تنظمها كتابة الدولة المكلفة بالماء والبيئة (قطاع البيئة)، بتعاون مع مؤسسة التعاون التقني الألماني، في إطار الاحتفال باليوم العربي للبيئة الذي يصادف 14 أكتوبر من كل سنة، إلى تقوية قدرات رجال الإعلام في المجال البيئي وإلى تحفيز الصحافيين على إيلاء عناية خاصة بقضايا البيئة وتقريبها من الرأي العام.

كما تروم هذه الجائزة، التي تنظم مرة كل سنتين، التوعية بالقضايا البيئية في المغرب وتسليط الضوء عليها إعلاميا بمزيد من العمق والفعالية، إضافة إلى تدعيم الإعلام البيئي بمزيد من الكفاءات.

وسيستفيد الصحفيان الفائزان من دورة تدريبية في ألمانيا في مجال الإعلام البيئي لدى القنوات الإذاعية والتلفزية والمؤسسات الصحافية والهيئات البيئية، بإشراف خبراء ألمانيين.

وسيقوم الفائزان كذلك بزيارة مشاريع بيئية محلية (مراكز التطهير وإعادة التصفية وتدبير النفايات..)، فضلا عن جائزة مالية بقيمة الف أورو تقديرا لجهودهما في مجال الإعلام البيئي.

يشار إلى أن موضوع هذه الدورة تمحور حول “البرامج الوطنية لتدبير النفايات المنزلية وللتطهير السائل.. التحديات وفرص النجاح ” على أساس أن تتم معالجته في إطار بحث أو تحقيق صحفي، سواء تعلق الأمر بالصحافة المكتوبة أو السمعي-البصري.
(عن و.م.ع)

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق