الرابطة المحمدية للعلماء

افتتاح المؤتمر السنوي للاتحاد الدولي للأسمدة بالدوحة

قال محمد بن صالح، وزير الطاقة والصناعة القطري في افتتاح المؤتمر الثمانين للاتحاد الدولي للأسمدة بالدوحة، أن قضية تأمين الغذاء لمقابلة الاحتياجات المتزايدة لسكان العالم، ما زالت قضيةً تستحوذ على اهتمام كبير وظلت طارحةً نفسها كقضية رئيسية تواجه البشرية.

وأشار بن صالح أن الأمن الغذائي هو الوليد الطبيعي للزراعة المتطورة، ولذلك اتجهت الجهود إلى الربط الوثيق بين الصناعة والزراعة وضرورة استخدام التطورات التكنولوجية، مؤكدا أن صناعة الأسمدة تمثل أحد أهم الأسس الصناعية التي تخدم الإنتاج الزراعي العالمي وتطويره بما تسهم في تحسين وزيادة الإنتاج الزراعي ورفع كفاءته.

وتنتج الصناعة العالمية للأسمدة حوالي 170 مليون طن سنويا، يتم استخدامها في جميع بقاع العالم لدعم الإنتاج الزراعي بحيث لا يوجد بديل عن المواد المغذية للنباتات، فالأسمدة تعتبر مصدرا رئيسيا لها كمكون أساسي في الحملة الرامية إلى تحقيق الأمن الغذائي.

عن الجزيرة.نت

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق