الرابطة المحمدية للعلماء

إسدال الستار على فعاليات معرض طنجة الدولي للكتب والفنون

أسدل الستار أخيرا على فعاليات معرض طنجة الدولي للكتاب والفنون ببرمجة ختامية تم تخصيصها لثقافة وطبيعة وأسلوب المعيش في الأقاليم الجنوبية للمملكة.

وتميز اليوم الأخير من هذا المعرض٬ الذي نظمه المعهد الفرنسي بطنجة٬ تحت شعار “مديح التأني” في إطار الموسم الثقافي الفرنسي-المغربي 2013 بشراكة مع جمعية طنجة الجهة للعمل الثقافي٬ بتقديم كتاب “المغرب الصحراوي” لمؤلفه سعد التازي وبحفل للموسيقى الحسانية لمجموعة “سلام يمدح”.

ويتضمن كتاب “المغرب الصحراوي”٬ الصادر ضمن منشورات سيتاديل ومازينود٬ 230 صورة التقطها الكاتب الصحفي المصور سعد التازي٬ رئيس تحرير صحيفة (لو سوار إيكو)٬ وجميعها تسلط الضوء على شساعة وغنى وصفاء وهدوء صحراء جنوب المغرب.

ومن هذه الزاوية٬ يمثل الكتاب٬ إطلالة حقيقية على جمال الطبيعة الصحراوية في شساعتها٬ عبر اختيار لمجموعة من الصور من بين مخزون يصل إلى 50 ألف صورة التقطها سعد التازي ما بين 2005 و2012.

وبهذا الخصوص٬ أوضح سعد التازي٬ في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء٬ أن هذا الكتاب ابتغى تسليط الضوء على الجمال والغنى الطبيعي والبشري للصحراء المغربية٬ وجذب الانتباه إلى المناظر الطبيعية والحواضر والأماكن الغائبة من دائرة المسالك السياحية المعتادة٬ محتفيا بالتنوع الثقافي وبطبيعة المغرب٬ ومحرضا على اكتشاف الأقاليم الجنوبية باعتبارها مكونا أساسيا من هذا التنوع.

ومن جهة أخرى٬ تميز اليوم الأخير لهذه التظاهرة الثقافية٬ وفي إطار شراكة مع المجلس الوطني لحقوق الإنسان٬ بتقديم معزوفات حسانية من توقيع مجموعة سلام يمدح٬ المعروفة باسم منات عيشاتة (كلميم) والمدرجة أعمالها ضمن أول أنطولوجيا للموسيقى الحسانية أصدرتها وزارة الثقافة سنة 2001.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق