مركز الإمام أبي عمرو الداني للدراسات والبحوث القرائية المتخصصةشذور

إتحاف الأنام ببعض مؤلفات المغاربة الأعلام في الوقف على الهمزة لحمزة وهشام.

تزخر المكتبة المغربية بالعديد مما ألف في باب الوقف على الهمزة لهشام وحمزة، ولا غرو أن يفرد هذا المبحث القرائي بالتأليف ـ نظما وشرحا ـ لما هو عليه من كثرة التفريعات، وتعدد الأوجه حين الوقف على كل لفظ ذي همزة وقع وسط أو آخر الآيات.

هذا الجرد لأغلب مصنفات المغاربة في الموضوع يشتمل على ما ناله حظ الاعتناء والتحقيق، وعلى ما يزال رهين الرفوف تستبيحه الأرضة، ينتظر الإعلام والتعريف به، ثم الرعاية والعناية والمقابلة والتنسيق، وحقيق بثلة من الشروح المذكورة أن ينجز بها ولها وعليها بحوث ودراسات، ومقابلات ومقارنات.

قد حاولت ـ ما أسعفني جهدي المقل ـ أن أحيل على نسخ كل تأليف تعدادا ومكانا، معتمدا في ذلك على بعض فهارس خزانات ومكتبات المملكة، وعلى ما اطلعت ووقفت عليه بالفحص والقراءة، إما للنسخة عينها وإما لصورة لها، وسميت هذا الجمع:

«إتحاف الأنام ببعض مؤلفات المغاربة الأعلام في الوقف على الهمزة لحمزة وهشام»؛ إذ كل تأليف من هذا العقد الفريد درة نفيسة من نتاجات اليراع المغربي، أتحف به كل مهتم متهمم بالقراءات القرآنية:

  1. «مقالة الأئمة الأعلام في تخفيف الهمز لحمزة وهشام»، لأبي زيد عبد الرحمن، ابن القاضي ت 1082ه‍.([1])
  2. «القصيدة الدالية»، لمحمد بن مبارك المغراوي السجلماسي ت 1092 ه‍([2]): وتسمى أيضا «المقالة الدالية» و«القصيدة المباركة».
  3. «المقاصد العالية في شرح الدالية»: «الشرح الصغير»، لأبي العلاء إدريس بن محمد المنجرة الكبير ت 1137ه‍.([3])
  4. ا«النهج المتدارك في شرح دالية ابن المبارك»: »الشرح الكبير«، لأبي العلاء إدريس بن محمد المنجرة الكبير ت 1137 ه‍.([4])
  5. «تقريب الكلام في تخفيف الهمزة لحمزة وهشام»، لأبي العلاء إدريس بن محمد المنجرة الكبير ت 1137 ه‍..([5])
  6. «تنبيه السالك إلى جني ثمار دالية ابن المبارك»، لأبي القاسم بن علي الشاوي الشهير بـ«ابن دري»، ت 1150 ه‍.([6])
  7. «المقالة الوافية في شرح الدالية»، لأحمد بن مبارك السجلماسي اللمطي ت 1156ه‍..([7])
  8. «تذييل على تقريب الكلام في تخفيف الهمزة لحمزة وهشام»، لأبي زيد عبد الرحمن بن إدريس المنجرة الصغير 1179 ه‍. ([8]).
  9. «المقاصد النامية في شرح القصيدة الدالية»، لأبي زيد عبد الرحمن بن إدريس المنجرة الصغير ت 1179 ه‍..([9])
  10. «تكميل الكلام»: «قصيدة لامية في تخفيف الهمز لحمزة وهشام»، لأبي الحسن علي بن علي الحساني العمراني عاش قبل 1200 ه‍.

وما يُذكر من عنوان «التكميل والتقريب» بلفظ: «تكميل الكلام وتقريب الكلام» فغلطٌ، سببه الوهم وسوء الفهم، بقول الناظم:

«سميته «تكميل الكلام»، وتقريبَ الكلام اختصرتُه الذي لأبي العلا»([10])

يريد: «سميتُه «تكميلَ الكلام»، واختصرتُ كتابَ «تقريب الكلام» لأبي العلاء إدريس المنجرة، واختصر معه «تذييل تقريب الكلام» للمنجرة الابن.

و«التقريب» للمنجرة الكبير تقييدٌ قائم على الاقتصار على الطريق المغربية، فأراد الحسّاني أن يضم إليه المروي من الطريق المشرقية، وهو قوله قبل هذا البيت:

«سلكتُ طريقَ الغرب عن ابن قاضيهم، وذيلتها بطرق الشرق لتكملا»([11])

  1. «الفتوحات الربانية في شرح المنظومة الدالية»، لأبي إسحق إبراهيم بن محمد الخلوفي العيسوي الشهير بـ«السرغيني» كان حيا عام 1200 ه‍..([12])، تلميذ أبي زيد المنجرة الابن.
  2. «اختصار التحفة في وقف حمزة وهشام»، أنجزه أحد تلامذة أبي زيد عبد الرحمن بن إدريس المنجرة المتوفى سنة 1179ه‍.

يعرف هذا التلميذ باسم أحمد بن العياشي القرشي الصنهاجي، وله أيضا «الإعلان في قراءة الحبرين».

  1. «الإعلان في قراءة الحبرين»: رسالة في وقف حمزة وهشام لأحمد العياشي الصنهاجي، أحد الآخذين عن أبي زيد المنجرة الصغير. ([13])
  2. «القطوف الدانية من شرح القصيدة الدالية» لأبي عبد الله محمد بن عبد السلام الفاسي ت 1214ه‍..([14])
  3. «بيان الوقف على كل لفظ ذي همزة لهشام وحمزة» لأبي عبد الله محمد بن عبد السلام الفاسي 1214 ه([15])
  4. «مصدرة في أحكام الوقف على الهمزة»: رجزية، لأبي عبد الله محمد بن عبد السلام الفاسي([16])
  5. «روضة المقام في مشهور وقف حمزة وهشام»، لأبي علي الحسن بن محمد بوزيد الخمسي كان حيا 1221 ه‍.([17]).
  6. «التهامية»: أرجوزة في الوقف على الهمزة لحمزة وهشام لمحمد التهامي بن محمد بن مبارك بن مسعود الحمري الأوبيري ت 1246هـ.([18])
  7. «تميمة العطف في تخفيف حمزة وهشام همز الوقف» لمحمد التهامي بن محمد بن مبارك بن مسعود الحمري الأوبيري 1246 ه‍، وفيها من النقول عن الفاسي من مؤلفاته الثلاثة في الهمز أكثر من نص، والعنوان من وضعه، قال:

«هـذا، وقد سميت هذا التقييد: «تميمة العطف في تخفيف حمزة وهشام همز الوقف»، راجيا من الله القبول، وتمام الوصول» انتهى، وسبقت «كنز الذخائر» و«شرحها» في التأليف، لقوله في «كنز الذخائر»([19]):

وامنع ببابك غير ما قد سقته ــ تعليله ب «تميمة» يتهللا

  1. «كنز الذخائر»: في وقوف حمزة على الهمزة لمحمد التهامي بن محمد بن مبارك بن مسعود الحمري الأوبيري 1246 ه‍: قصيدة لامية على الكامل:

قال رحمه الله([20]):

هذا وإني قد قصدت بنظمنا ذكر الوقوف لحمزة أسد الملا
خذه بعون القادر المتفضل سهلا على طرف التمام تماثلا
وبسلك عسجد الاختصار سلكته إذ ذاك أرغب للنفوس وأمثلا
سميته «كنز الذخائر» فاطلبنْ بالذهن منه فوائدا تتهيلا
وبشكر ربي قد وضعت كنوزه تزري بما بكنوز قيصر فاعقلا
  1. «شرح على «كنز الذخائر»» لمحمد التهامي بن محمد بن مبارك بن مسعود الحمري الأوبيري 1246 ه‍ ، قال: «…السائر على نظمنا كنز الذخائر»([21]).
  2. «شرح على دالية محمد بن مبارك» لأبي العلاء إدريس بن عبد الله الودغيري البكراوي ت 1257 ه‍.([22])
  3. «شرح الدالية» لأبي علي لحسن بن محمد اللجائي كنبور 1283 ه‍، وله في تصوير الهمز شرح لطيف.
  4. «الكافية في شرح الدالية» لأبي الحسن علي بن الشرقي السجدالي التادلي.([23])

وفي الباب غير ذلك، وتجد في «دراستي» على «الدالية» وشروحها الكلمة الوافية الضافية إن شاء الله.

([1])  بالخزانة الحسنية إحدى عشر نسخة أذكر منها :47، 6570، 8289، 14030…

([2])  وهي موضوع شروحاتِ كثيرٍ من أعلام القراءات بالمغرب كما يأتي، ولي على الدالية وشروحها «دراسة» تظهر قريبا إن شاء الله، ومن نسخ الدالية: نسخة ضمن مجموع تحت رقم د 363 بالخزانة الوطنية من الصفحة 132 إلى الصفحة 295، وبخزانة القرويين نسخة تحت رقم 2/1052. وأما بالخزانة الحسنية فتوجد اثنتا عشرة نسخة.

([3])  توجد من هذا الشرح ثلاث نسخ بالخزانة الحسنية، أرقامها: 1300، 1959،6197.

([4]) منه خمس نسخ بالخزانة الحسنية: 1064 و11474 و644 و2255، ونسخة بالخزانة الوطنية تحت رقم ك994.

([5]) نسخ الخزانة الحسنية ستة منها:800و 13385 و10416، ونسخة الخزانة العامة بتطوان تحت رقم 125، ونسخة الخزانة الصبيحية لم أقف على رقمها إلى حدود كتابة هذه الأحرف.

([6])  له خمس نسخ:

  • بالخزانة الحسنية ثلاث نسخ:14109 و 119.
  • بخزانة القرويين نسختان: 1042 و 238.

حققه مراد قدرة وأسامة نجيب العلوي تحت إشراف الأستاذ الدكتور توفيق العبقري، وينتظر طبعه.

([7]) منه نسخة بالخزانة الحسنية تحت رقم 10881، وحاصل ما أوصلني بحثي أنه شرح غير مكتمل في أصله، كما ذكر ابن درى في تنبيهه، مع تنويه به يجعله ـ لو تم ـ أحسن الشروح وأنفعها.

([8]) ألحقته بتقريب والده، في إصدار واحد، محققا على ثلاث نسخ: ثنتان من الحسنية بالرباط، وأخرى من المسجد الأعظم بوزان:

([9])  من هذا الشرح نسخ كثيرة تفوق العشرين، أذكر منها :

  • بالخزانة الحسنية أزيد من عشر نسخ : 887، 1064، 1454، 2255، 688…
  • بالخزانة الوطنية سبع نسخ: د 379، د1649، د4356…
  • بخزانة القرويين نسختان: أحداهما تحت رقم 5/1052.
  • بالخزانة الناصرية تامكروت نسختان: 1751 و 3102.
  • بخزانة زاوية تنغلمت نسخة تحت رقم 560.
  • بالخزانة العامة بتطوان خمس نسخ : 560، 739، 853، 903، 663.

([10])  بعض الأبيات على ما وقفت عليه من نسخة خطية تحت يدي صورتها غير مستقيمة الوزن، ولعل فسادها من الناسخ، ومن ذلك ما نقلتُ في كتابنا هذا.

([11])  نقلا عن دراستي عن الدالية وشروحها، تصدر قريبا.

([12]) منه :

  • خمس نسخ بالخزانة الحسنية :1300،1607،761…
  • نسخة بالخزانة الوطنية تخت رقم د3443.
  • نسخة بخزانة زاوية تنغملت تحت رقم 348.

([13])  نسخة بالخزانة الحسنية 1052.

([14])  منه:

  • سبع بالخزانة الحسنية: إحداها في مجموع تحت رقم 1057 من الورقة 112 إلى الورقة 193، وأخريات تحت رقم 997، و 11007…
  • نسختان بالخزانة الوطنية بالرباط: الأولى تحت رقم د 379 و الأخرى تحت رقم د 1756.
  • أربع نسخ بخزانة علال الفاسي: ع 163 في مائة و تسع و خمسين صفحة، ع 721 في مائة و ست و عشرين صفحة، ع 734 في مائة و اثنين و خمسين صفحة، ع786 في ثمان و سبعين صفحة.
  • نسخة في الخزانة العامة بتطوان تحت رقم 739.
  • نسخة في زاوية تنغلمت تحت رقم 348.

([15])  تحت الطبع، مذيلا بمصدرة له في الباب.

([16])  وهي ثالثة مصدراته، جعلتها ذيل كتابه «بيان حكم الوقف على كل لفظ ذي همزة لهشام وحمزة»، كما ضمنتها كتابي «فن التصدير بين التنظير والتشهير».

([17])  بالخزانة الحسنية ست نسخ :47، 1051،7689… وبالخزانة الصبيحية سلا نسخة تحت رقم 281.

([18])  بيد الفقيه العدل الحاج الحسن غرور نسخة، والقصيدة تقع في ثمانية وستين بيتا.

([19])  البيت الخامس عشر من «كنز الذخائر» مخطوط المكتبة الوطنية الرباط د3443.

([20])  من البيت الرابع إلى البيت الثامن من «كنز الذخائر» مخطوط المكتبة الوطنية الرباط د3443.

([21])  لا أجزم باللفظة الأولى. وانظر الدراسات القرآنية بالمغرب في القرن الرابع عشر الهجري. ط 1، النجاح، الدار البيضاء.1420هـ/1999م.

([22])  لم أقف عليه.

([23])  هذه الكافية نظم على نظم، وللرجل شرح منثور لم أقف عليه ولا على خبر عنه، سوى ما جاء في مقدمة الفتوحات الربانية من إشارة إليه، ذكر محمد الخشين في أطروحته للدكتوراه أنه وقف عليها في مجموع عند أحد الفقهاء بقبيلة الأخماس، وقد نقل نصها كاملا ـ مشكورا مأجورا بإذن الله ـ فجاءت في مائة و أربعة و أربعين بيتا.ن 2/104 من رسالة الدكتوراه: المصنفات المغربية في القراءات القرآنية.

غير أني وقفت في كشاف مخطوطات الخزانة الحسنية على تأليف بعنوان ” الكافية المختصرة” لأبي الحسن علي بن الشرقي السجدالي في أربع نسخ، ولا أجزم أنه نفسه شرح الدالية و لا أنفي احتمال ذلك إلا بالاطلاع على إحدى النسخ الأربعة.

د.يوسف الشهب

  • باحث متعاون بمركز الإمام أبي عمرو الداني للدراسات والبحوث القرائية المتخصصة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق