مركز دراس بن إسماعيل لتقريب المذهب والعقيدة والسلوكأعلام

أبو العباس أحمد بن محمد بن عبد القادر الشهير ببونافع

إعداد: دة/ أسماء المصمودي  

باحثة بمركز دراس بن إسماعيل:

أحمد بن محمد بن عبد القادر بن أحمد بن علي بن صالح بن أحمد البدراوي بونافع، الفقيه الحافظ النحوي المشارك النبيه الضابط، من حفدة الشيخ بونافع دفين باب الجياف بفاس العليا.

كان علامة متقنا، أصبح شيخ الجماعة في وقته، ويذكر عنه أنه كان يقول: عندي أربعة وعشرون علما لم يسألني عنها أحد، وهو آخر تلامذة الشيخ التاودي بن سودة. اعترف له أعلام فاس بالإجادة والتحصيل، كالشيخ أحمد السودي الذي قرأ عليه صحيح البخاري مرتين، وذكر أنه قرأه هو على شيخ المغرب التاودي السودي أزيد من ثمان عشرة مرة، وسنده إلى البخاري معروف في فهرسته. كما أخذ عن الشيخ حمدون بن الحاج وغيره.

 له شرح على الألفية في مجلدين سماه كمال المنا والأمنية بتوضيح جواهر نظم الألفية، ألفه بأمر من السلطان المولى سليمان، ذكر ذلك في أوله، وله فهرسة في مجلد ضمنها أشياخه الذين أخذ عنهم وانتفع بهم.

توفي فجأة يوم الخميس رابع وعشرين ذي القعدة بعد الزوال سنة 1260هـ عن سن عالية، ودفن بضريح جده بباب الجياف بفاس العليا.

 

من مصادر ترجتمه:

ـ شجرة النور الزكية، ج.1، ص.568.

ـ الفكر السامي، ص.629.

ـ إتحاف المطالع، ج.1، ص.177

ـ موسوعة أعلام المغرب، ج.7، ص. 2569

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق