مركز الأبحاث والدراسات في القيم

زيارة وفد من المساعدات الاجتماعيات بالقوات المسلحة الملكية لوحدة مكافحة السلوكيات الخطرة

ديسمبر 17, 2014

احتضن مقر الرابطة المحمدية للعلماء صباح يوم الاربعاء 17 دجنبر 2014 زيارة وفد من القوات المسلحة الملكية ممثلة في 30 مساعدة اجتماعية لوحدة مكافحة السلوكيات الخطرة والتثقيف بالنظير،وقد تعرف الوفد بداية على تاريخ  الرابطة المحمدية للعلماء ومراكزها ومجالات اشتغالها تلتها تقديم نبذة عن وحدة السلوكيات الخطرة والتثقيف بالنظير وكذا وحدة رعاية النشء.

استهل اللقاء بعرض تاريخ مقاربة التثقيف بالنظير في المغرب واهم المحطات التي مرت بها المقاربة الى يومنا هذا، ليتم بعد ذلك الانتقال إلى تعريف الحضور بالمقاربة وأسسها، وكذا إعطائهم لمحة عن معايير انتقاء المثقف النظير وأهم صفاته والمهام المنوطة به.

كما تطرق العرض في ما يلي إلى التعريف بأنشطة الوحدة الميدانية المتمثلة في الدورات التكوينية والورشات والحملات التحسيسية واللقاءات التواصلية والندوات…، هذا إضافة إلى تعريف الوفد الحاضر بموقع الوحدة الإلكتروني www.chababe.ma ونوافذه، وكذا الانفتاح على صفحات التواصل الاجتماعي وإنتاج مجموعة من البرامج التفاعلية والتحسيسية التي تبث في الموقع الإلكتروني والصفحاتالإجتماعية للوحدة.

كما قدم أعضاء وحدة رعاية النشئ عرضا مقتضبا معرفا بتاريخ إطلاق الوحدة المهتمة بتنمية الحس المعرفي والفني وترسيخ القيم المغربية والإسلامية لذا الطفل، وإنتاجاتها التي تستهدف إضافة إلى الأطفال فئة اليافعين، والتي تتنوع بين الإنتاجات الورقية ك “أيمن ونهى” و “نصر وبسمة”، والإنتاجات الرقمية كتطبيق “القاضي عياض”، كما تم إعطاء لمحة عن المشاريع المستقبلية للوحدة.

وقد أبدت الحاضرات إعجابهن بفريق الوحدة الشاب، وبعمله الدؤوب من أجل الارتقاء بسلوكيات الشباب نحو الأفضل، كما تمت الإشادة بالوسائل السمعية البصرية والتقنيات الحديثة التي تعتمدها الوحدة من أجل تعميم الفائدة وتمرير المعلومة الصحيحة لأكبر عدد ممكن من الشباب المغربي. وقد عبرت الحاضرات عن رغبتهن في الاستفادة مستقبلا من دورات تكوينية في التثقيف بالنظيرلإكسابهن اليات جديدة تدعم قدراتهن وكفاياتهن في مجال المساعدة الاجتماعية.كما نوهن بما تقوم به الرابطة المحمدية للعلماء لخدمة المجتمع بصفة عامة والشباب بصفة خاصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق