الرابطة المحمدية للعلماء

هيئة الإغاثة الإسلامية الفرنسية تحتفل بذكراها الـ20

تحتفل هيئة الإغاثة الإسلامية الفرنسية قريبا، بمرور عشرين سنة على تأسيسها معتزة بدعم الجالية الإسلامية المحلية الذي أهلها أن تصبح واحدة من بين أبرز خمس منظمات فرنسية عاملة في الحقل الإنساني.

وأطلقت الهيئة بهذه المناسبة، حملة واسعة تشمل تنظيم تظاهرات ومعارض، في خمس مدن فرنسية كبرى على مدار ثلاثة أشهر، لتعريف قاعدتها العريضة من المواطنين الفرنسيين بأنشطتها وحثهم على المساهمة في تمويلها.

وقال رشيد لحلو، رئيس الهيئة أن المنظمة تسعى لتصون استقلالها وعالمية مقصدها الرامي إلى إغاثة المنكوبين والمحتاجين بغض النظر عن أصولهم العرقية أو معتقداتهم الدينية، كما تراهن، في العقدين المقبلين، على توسيع قاعدة متبرعيها لتشمل مزيدا من الفرنسيين غير المسلمين، منوها بأن البعض من هؤلاء بدؤوا في السنوات الأخيرة يساهمون في تمويل أنشطتها الخيرية.

وتساهم الهيئة الإسلامية في جهود المنظمات الإنسانية الساعية لتخفيف آثار الجفاف في منطقة الساحل الإفريقي، إذ مولت حفر أكثر من ثلاثمائة بئر في تشاد، أما في الأراضي الفلسطينية فقد قامت بتمويل إعادة بناء أكثر من مائة منزل، كما تشرف على برنامج للمساعدة الغذائية يستفيد منه عشرة آلاف طفل في القطاع.

وكالة فرنس برس

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق