الرابطة المحمدية للعلماء

حجاج بيت الله يقفون بصعيد عرفات..

يقضي الحجاج طوال النهار في الدعاء والصلاة حتى غروب الشمس

يقف اليوم الخميس حوالي ثلاثة ملايين حاج بصعيد عرفات، ليشهدوا التاسع من شهر ذي الحجة، “يوم عرفة” الركن الأساسي في فريضة الحج، بعد أن قضوا ليلتهم بمنى.

فبعد أن أمضى الحجيج يومهم في الصلاة والتأمل، وباتوا في آلاف الخيم التي نصبت في منى، على وقع دعاء التلبية: “لبيك اللهم لبيك، إن الحمد والنعمة لك والملك، لا شريك لك، لبيك” توافدوا في ساعة مبكرة من صباح الخميس على عرفات حيث يقضي الحجاج طوال النهار في الدعاء والصلاة حتى غروب الشمس.

وبالرغم من هطول الأمطار الغزيرة وتحولها إلى سيول في بعض مناطق جدة ومكة توجه مئات الآلاف من الحجاج في الحافلات أو سيرا على الأقدام إلى مشعر منى أمس الأربعاء لبدء مناسك الحج فيما يعرف بيوم التروية.

وسينفر الحجيج ليلا إلى مزدلفة حيث يجمعون الحصى الخاص برمي الجمرات الذي سيبدأ بالجمرة الكبرى(العقبة) يوم الجمعة أول أيام عيد الأضحى.

وبعد رمي الجمرة الكبرى يؤدي الحجاج طواف الإفاضة وينحرون ذبائحهم, ثم يبدأ الحجاج اعتبارا من السبت شعائر رمي الجمرات الثلاث الكبرى والوسطى والصغرى وتستمر هذه المناسك يومين للمتعجل وثلاثة أيام لغير المتعجل من الحجاج.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site is protected by reCAPTCHA and the Google Privacy Policy and Terms of Service apply.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق