الرباط وسلا
2 جمادى الأولى 1439 / 19 يناير 2018
الصبح الشروق الظهر العصر المغرب العشاء
05:59 07:29 12:43 15:25 17:49 19:07
إصدارات مركز الدراسات والأبحاث وإحياء التراث

تفسير سورة الإخلاص

تفسير سورة الإخلاص

كتاب تفسير سورة الإخلاص، وتقاييد أخرى في علم التفسير، للإمام العلامة محمد بن الحسن الحجوي الثعالبي الفاسي (ت1376هـ)، دراسة وتحقيق: د. إبراهيم الوافي، نشر الرابطة المحمدية للعلماء- مركز الدراسات والأبحاث وإحياء التراث، (257ص).

إن من يتأمل في القرآن الكريم يجد أن الله عز وجل جزّأه ثلاثة أجزاء، أولها ما يتعلق بالأحكام، والثاني ما يتعلق بالوعد والوعيد، والثالث ما يتعلق بالتوحيد والأسماء والصفات، وهذا الثلث الأخير ضمّن الله مقاصده، وجمع معانيه في سورة الإخلاص"قل هو الله أحد"، ولذلك كانت تعدل ثلث القرآن كما ورد في الحديث.

وهذه السورة العظيمة ـ كما يقول الإمام أبو عبدالله القرطبي ـ تضمنت معرفة الذات المقدسة واشتملت على اسمين من أسماء الله تعالى فيهما جميع أوصاف الكمال لم يوجَدَا في غيرها من السور، وهما: الأحد والصمد؛ لأنهما يدلان على أحدية الذات المقدسة الموصوفة بجميع أوصاف الكمال، وبيان ذلك أن الأحد يشعر بوجوده الخاص الذي لا يشاركه فيه غيره، والصمد يشعر بجميع أوصاف الكمال؛ لأنه الذي انتهى سؤدده، فكان مرجع الطلب منه وإليه، ولا يتم ذلك على وجه التحقيق إلا لمن حاز جميع خصال الكمال. وذلك لا يصلح إلا لله تعالى.

ولمكانة هذه السورة وعظيم قدرها بين سور القرآن الكريم حظيت باهتمام طائفة من أهل العلم والتفسير قديما وحديثا، فأفردوها بالتفسير في مؤلفات خاصة؛ منهم الشيخ الرئيس أبو علي ابن سينا (ت 428 هـ)، والشيخ أبو العباس ابن تيمية الحراني (ت 728 هـ)، والشيخ جمال الدين الأرميوني (ت 958 هـ)، وغيرهم. وأفردها بالتفسير من علماء المغرب المتأخرين العلامة أبو عبد الله محمد بن عبد الرحمن ابن زكري (ت1114هـ)، والعلامة حمدون ابن الحاج السلمي (ت1232هـ)، والعلامة الفقيه الحاج الحسين الإفراني دفين تزنيت (ت1328 هـ)، والمحدث محمد بن جعفرالكتاني (ت1345 هـ).

وختم هذه الثلة الكريمة من أهل العلم والتفسير العلامة الوزير أبو عبدالله محمد بن الحسن الحجوي الثعالبي(ت1376هـ) بهذا التأليف الماتع النافع في تفسير سورة الإخلاص، الذي نقدمه إلى القراء لأول مرة بتحقيق الأستاذ الدكتور إبراهيم الوافي الذي اعتمد في ضبط نصوصه على نسخة بخط المؤلف توجد بالمكتبة الوطنية بالرباط.

وهذا التأليف حرّره العلامة الحجوي في خمسة عشر درسا وختَم به سلسلة دروسه في تفسير القرآن العظيم بالضريح الإدريسي بفاس، ولذلك اجتهد رحمه الله في إظهار معارفه وسعة علومه ـ كما  جرت بذلك عادة علماء القرويين في مجالس الختم التي يحضرها الخاص والعام ـ فأكثر فيها من تفريع المباحث، وحشد النصوص، وإيراد الأقوال والردود، فأتى تفسيره على نمط فحول العلماء الموغلين في علوم الآلة، الباحثين في دقائق المعاني،  مع إفادات وإشارات تحمل نفسه الإصلاحي التربوي، ولا غرابة في ذلك فهو معدود ضمن كبار رجالات الإصلاح بالمغرب في العصر الحديث الذين نبذوا الخمول والتقليد، ونادوا بالاجتهاد والعمل على التمدن ومواكبة روح العصر والأخذ بأسباب النهوض الحضاري.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



دليل إصدارات الرابطة المحمدية للعلماء

دليل إصدارات الرابطة المحمدية للعلماء

سعياً إلى تعريف عموم الباحثين والمهتمين بإصدارات مؤسسة الرابطة المحمدية للعلماء، يأتي نشر هذا الدليل الذي يقدم البيانات المتعلقة بجل الإصدارات، مرتباً حسب السلاسل العلمية للمراكز البحثية المتخصصة التابعة للمؤسسة، مع ذكر نبذة موجزة في التعريف بكل إصدار.

عالم محمد يحيى الوَلَاتي (ت1330هـ)

عالم محمد يحيى الوَلَاتي (ت1330هـ)

يُعدّ العلامة الفقيه الأصولي اللغوي محمد يحيى الولاتي المتوفى سنة1330هـ من الرموز العلمية الشامخة بمنطقة الصحراء؛ إذ كان رحمه الله نموذجا حيّا للتكامل المعرفي بين العلوم ..

منتخب الأحكام

منتخب الأحكام

تعد كتب النوازل من الذخائر النفيسة التي لا يستغني الفقيه عن الإفادة منها في تبين معالم منهج الفقهاء في استنباط الأحكام وكيفية تنزيلها على وقائع الناس المختلفة، ويمكن الإفادة منها أيضاً في الوقوف على الأدوات التي ينبغي أن يتوفر عليها الفقيه النوازلي من معرفة واسعة بالنصوص الشرعية واستيعاب للقواعد والضوابط الفقهية والأصولية.