الرباط وسلا
17 ذو الحجة 1440 / 19 غشت 2019
الصبح الشروق الظهر العصر المغرب العشاء
05:15 06:48 13:36 17:12 20:14 21:35
إصدارات مركز الإمام الجنيد للدراسات والبحوث الصوفية المتخصصة

العدد المزدوج (2-3) من مجلة قوت القلوب

العدد المزدوج (2-3) من مجلة قوت القلوب

صدور العدد المزدوج (2-3) من مجلة قوت القلوب

ويتمحور حول :الأخلاق بين النظر والعمل

ويتضمن العدد حوارا مع د. عبد الله الشاذلي، العميد السابق بكلية أصول الدين بجامعة الأزهر- مصر

حول الأخلاق والممارسة الصوفية

فهرس المحتويات



أصول الفكر الأخلاقي بالمغرب والأندلس

أصول الفكر الأخلاقي بالمغرب والأندلس

     صدر عن مركز الإمام الجنيد للدراسات والبحوث الصوفية المتخصصة  ضمن سلسلة مباحث السلوك (6)، كتاب: "أصول الفكر الأخلاقي بالمغرب والأندلس" للدكتور يوسف بنلمهدي

     يندرج هذا الكتاب في إطار التأصيل المرجعي والفكري والتاريخي لمعالم الهوية المغربية، على مستوى مكوناتها العقدية والتشريعية والسلوكية، في تركيز على الفكر الأخلاقي، باعتباره مكونا رئيسا من مكونات الشخصية المغربية، وبعدا حيويا من أبعادها.

كتاب شمس القلوب

كتاب شمس القلوب

صدر عن مركز الإمام الجنيد للدراسات والبحوث الصوفية المتخصصة بوجدة، كتاب: شمس القلوب وخرق الحجوب في معرفة علام الغيوب، لسيدي محمد بن محمد بن الفقيه بن العافية الزجني المتوفى سنة 1136ﮬ، ضمن سلسلة مأثورات السلوك (10)، تحقيق ودراسة: دة. ربيعة سحنون.

الإشادة والمنة بعناية الصوفية بعلم الحديث والسنة

الإشادة والمنة بعناية الصوفية بعلم الحديث والسنة

صدر عن مركز الإمام الجنيد للدراسات والبحوث الصوفية المتخصصة بوجدة، ضمن سلسلة: مباحث السلوك في عددها الثالث، كتاب: الإشادة والمنة بعناية الصوفية بعلم الحديث والسنة. ويأتي هذا الكتاب لتبيان جهود الصوفية في خدمة علم الحديث النبوي الشريف والسنة النبوية، حيث تم الوقوف عند حقيقة جهود الصوفية وعملهم الحثيث، من أجل الحفاظ على السنة النبوية، بتدريسها ونشرها والاجتهاد للتحقق بها ظاهرا وباطنا.

سلطان الأولياء: المولى إدريس الأزهر

سلطان الأولياء: المولى إدريس الأزهر

من إصدارات مركز الإمام الجنيد للدراسات والبحوث الصوفية المتخصصة  ضمن سلسلة طائفة من الأمة (1)، كتاب: "سلطان الأولياء: المولى إدريس"، ويهدف الكتاب إلى إبراز العديد من ملامح شخصية المولى إدريس، الإيمانية والخلقية والروحية والفكرية والسياسية... والتي ظلت قائمة نبراسا يمثله من جاء بعد الأدارسة، مما يجعل الكتاب مشاركة علمية في كشف حقيقة هوية الشخصية المغربية الإسلامية في بعدها الوحدوي.

كما يفصح الكتاب عن الصلة الوثيقة عبر التاريخ، بين المغرب، إنسانا ومجتمعا، وبين مؤسسة إمارة المومنين، ويكشف حقيقة التأصيل الشرعي للإمارة في بلاد المغرب.