الرباط وسلا
20 ذو القعدة 1440 / 23 يوليوز 2019
الصبح الشروق الظهر العصر المغرب العشاء
04:45 06:28 13:39 17:19 20:40 22:08
إصدارات مركز الإمام الجنيد للدراسات والبحوث الصوفية المتخصصة

منهج الإمام الجنيد في السلوك وخصائص الممارسة الصوفية بالمغرب

منهج الإمام الجنيد في السلوك وخصائص الممارسة الصوفية بالمغرب

صدر عن مركز الإمام الجنيد للدراسات والبحوث الصوفية المتخصصة  ضمن سلسلة مباحث السلوك (4)، كتاب: "منهج الإمام الجنيد في السلوك وخصائص الممارسة الصوفية بالمغرب" للباحثين بالمركز: دة. ربيعة سحنون و ذ. طارق العلمي

فقد أضحى التصوف بحكم اجتهاد أهل المغرب، من بين الدعائم التي يقوم عليها بنيان هويتهم الدينية والحضارية. كما ارتبطت الممارسة الصوفية بهذه الربوع المباركة، بأحد كبار أوائل المؤسسين، وهو الإمام أبو القاسم الجنيد (ت 297هـ) رضي الله عنه، الذي انتهج المنهج السني والأخلاقي في السلوك. وتميزت هذه الممارسة، تأثرا وتأثيرا، بخصائص تجذرت في البيئة المغربية، في مقدمتها الحرص المستدام على تقوية لُحمة جميع مكوّنات المجتمع المغربي، والانخراط في خدمة قضايا الأمة الدينية والاجتماعية والاقتصادية والسياسية... في تجانف عن أن تكون الدعوة الصوفية ذات نزعة طائفية، أو دعاية مادية، وسعي حثيث لتجسيد حقيقة كونها دعوة إنسانية تجمع بين السلوك الروحي والأخلاقي والبعد العملي والاجتماعي.

ويأتي هذا كتاب لإماطة اللثام عن خصوصية المغاربة في تشبتهم بمسلك تاج العارفين الإمام الجنيد، مع تحقيق مجموعة مآرب، منها:

• الوقوف على بنية الخطاب الصوفي في الإسلام، من خلال عناصره وتجلياته.

• الكشف عن منهج الإمام الجنيد رحمه الله، بما يوضح مسلكه الـمُتّخذ منهجا تربويا من لدن أهل المغرب.

• تجديد أسباب تقديم المغاربة لمسلك تاج العارفين على غيره، وتجلية معالم تفاعل هذا المسلك مع قضايا الأمة المغربية، وخدمتها من كافة الجوانب: التربوية والاجتماعية والاقتصادية والسياسية...



المُرقي في مناقب القطب سيدي محمد الشرقي

المُرقي في مناقب القطب سيدي محمد الشرقي

صدر عن مركز الإمام الجنيد للدراسات والبحوث الصوفية المتخصصة  ضمن سلسلة مأثوراث السلوك (9)، كتاب: المُرقي في بعض مناقب القطب سيدي محمد الشرقي.

تجليات الاعتقاد والانتقاد في التصوف المغربي: قراءة في تجربة العلامة أحمد سكيرج

تجليات الاعتقاد والانتقاد في التصوف المغربي: قراءة في تجربة العلامة أحمد سكيرج

يندرج هذا العمل الذي صدر عن مركز الإمام الجنيد للدراسات والبحوث الصوفية المتخصصة ضمن "سلسلة: مباحث السلوك" (2)، حول خطاب التصوف بالمغرب بين الاعتقاد والانتقاد من خلال الشيخ أحمد بن العياشي سكيرج رحمه الله، والذي أراد من خلاله الدكتور عبد الصمد غازي أن يحقق هذا التوق العلمي الذي يروم إعادة الاعتبار لجزء حيوي من تراثنا وذاكرتنا.

التصوف بين المُدارسة والممارسة

التصوف بين المُدارسة والممارسة

صدر عن مركز الإمام الجنيد للدراسات والبحوث الصوفية المتخصصة، ضمن "سلسلة: مباحث السلوك" (1)،  كتاب: "التصوف بين المدارسة والممارسة" للدكتور إسماعيل راضي، وقد جاء الكتاب مساهما في تثبيت معالم التصوف السني عند الدارس والممارِس، ومبرزا مبادئه وأسسه، ومبينا جملة من الإشكالات التي قد يستشكلها غير المتخصص، فتؤدي إلى ضبابية الرؤية للمنهج الصوفي باعتباره منهجاً روحياً إسلامياً أصيلاً؛ ومما يضفي على الكتاب قيمة خاصة، كون المقاربة المعتمدة فيه ظافرة بين المنهج الفقهي التأصيلي، والمنهج التاريخي.

ويمثل الكتاب إضافة مفيدة إلى صرح ما يكفل للناس استمرار صلتهم بقيمهم الدينية والروحية، وتمسكهم بأصول هويتهم ومقومات حضارتهم الإسلامية.

العدد المزدوج (2-3) من مجلة قوت القلوب

العدد المزدوج (2-3) من مجلة قوت القلوب

صدور العدد المزدوج (2-3) من مجلة قوت القلوب

ويتمحور حول :الأخلاق بين النظر والعمل

ويتضمن العدد حوارا مع د. عبد الله الشاذلي، العميد السابق بكلية أصول الدين بجامعة الأزهر- مصر

حول الأخلاق والممارسة الصوفية