الرباط وسلا
6 شوال 1439 / 20 يونيو 2018
الصبح الشروق الظهر العصر المغرب العشاء
04:24 06:13 13:34 17:14 20:46 22:19
إصدارات الرابطة المحمدية للعلماء

العلوم الإسلامية أزمة منهج أم أزمة تنزيل؟

العلوم الإسلامية أزمة منهج أم أزمة تنزيل؟

صدرت حديثا الأعمال الكاملة للندوة العلمية الدولية التي نظمتها الرابطة المحمدية للعلماء بمدينة أكادير، يومي 13-14 ربيع الثاني 1431ﻫ، الموافق 30-31 مارس 2010م، تحت عنوان: "العلوم الإسلامية أزمة منهج أم أزمة تنزيل؟"، الطبعة الأولى، 2011، عن دار أبي رقراق للطباعة والنشر، الرباط.

وقد شكل هذا الكتاب لحظة من لحظات النظر البنائي تشخيصا ونقدا وعلاجا في أفق إنتاج البراديغمات الهادية لاستئناف عطائنا الحضاري. وهو ما تناوله من خلال خمسة محاور جهدت الكشف عن المحددات النظرية والمنهاجية لهذه العلوم وتشخيص عللها واقتراح المنهجيات الكفيلة بتجديد براديغماتها وتفعيل علاقتها مع الوحي واقتراح السبل الكفيلة بتجاوز إشكالاتها.

وقد أوجز د. أحمد عبادي، الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء، في مقدمته للكتاب؛ رؤيته للإشكالية المؤطرة لموضوع الندوة من خلال أربع نقاط أساسية. رصد في النقطة الأولى مفهوم العلوم الإسلامية بنفس إشكالي من حيث صيرورتها التاريخية، وفي النقطة الثانية رصد المؤشرات الدالة على قيمة المنسوب الكمي والنوعي لهذه العلوم في تاريخنا الحافل بهذا العطاء؛ مما جعله يتساءل في آخر المطاف عن السبيل إلى استئناف هذا المجد العلمي للأمة. كاشفا عن النقلات النوعية التي أحدثها القرآن الكريم في العقل العربي على المستوى المنهجي والمعرفي. أما النقطة الرابعة فقد خصصها المحاضر للحديث عن وظيفة العلوم الإسلامية من خلال معالجة سؤال التفعيل ديداكتيكيا وبيداغوجيا..

وقد كشف فضيلته، في هذا السياق، إلى أنه قد استحكمت جملة من العوائق المعرفية والمنهاجية في علومنا الإسلامية صيرتها كما استقرت بعدُ، في فكر كثير من مناحيها وأبوابها تنسدّ مناهجها دون الاجتهاد والإبداع، مما يستدعي مراجعات في ضوء هذه العوائق بغرض تخليص علومنا من آثارها السلبية، وإزاحة الشوائب العالقة منا وجعلها قادرة وحاضرة في موكب التدافع الكوني الراهن تسهم فيه ولو بمقدار في ظل ظروف وتحولات قاهرة لا ترحم المتخلف عنها، وهو ما حاولت مداخلات هذه الندوة العلمية تحقيقه من خلال الرؤى والاجتهادات القيمة التي أسهمت بها كوكبة من العلماء والمفكرين المتميزين: من المغرب وتونس وموريتانيا ولبنان ومصر وسوريا والعراق والكويت.. وأمريكا وذلك من خلال 22 بحثا علميا توزعت على محاور الكتاب الخمسة وعرضت على الشكل التالي:

المحور الأول: العلوم الإسلامية: المحددات النظرية والمنهاجية

ـ د. رضوان السيد؛ "بين التنزيل والتأويل: منهج الحارث المحاسبي (243ﻫ/857م) في رسالتيه: العقل، وفه القرآن".
ـ د. طه جابر العلواني؛ "العلوم الإسلامية، أزمة منهج أم أزمة تنزيل؟"
ـ د. احميدة النيفر؛ "المفسر الحديث والوحي: قراءة في المقدمات التفسيرية لقطب وابن عاشور وحاج حمد".

المحور الثاني: العلوم الإسلامية: مقاربات تشخيصية

ـ د. برهان النفاتي؛ "قراءة في علم الأصول".
ـ د. مصدق الجليدي؛ "أزمة العلوم العقلية في الإسلام الوسيط: علم الكلام نموذجا".
ـ ذ. هاني نسيرة؛ "علم كلام جديد أم تجديد لعلم الكلام: إشكاليات وقضايا".
ـ د. معتز الخطيب؛ "مشكلة العلوم عند الإصلاحيين في العصر الحديث".
ـ د. فيصل الحفيان؛ "هل تحترق العلوم؟ النحو العربي نموذجا".
 ـ د. حميد الوافي؛ "علم الأصول، ومبدأ الاقتراض من العلوم المجاورة: تحليل وتعليل".

المحور الثالث: نحو منهجية لتجديد البراديغمات الكامنة وراء العلوم الإسلامية وقياس مدى قرآنيتها

ـ د. عبد الرحمن العضراوي؛ "آليات التداخل المعرفي القرآني وتجديد البراديغم المنهجي والتنزيلي في العلوم الإسلامية".
ـ د. إدريس نغش الجابري؛ "البراديغم العلمي الإسلامي: قيمه الثقافية وخصائصه الإبستيمية".
ـ د. محمد همام؛ "أثر الفلسفة والمنطق في العلوم الإسلامية نقد وتركيب: مدخل إلى بحث ابستمولوجي في العلوم الإسلامية".

المحور الرابع: العلاقة بين العلوم الإسلامية والوحي: الحوار والتفاعل المطلوب

ـ د. مولاي المصطفى الهند؛ "إبستمولوجية العلوم الإسلامية وتطبيقاتها على نموذج علم الكلام المعاصر".
ـ د. سعيد شبار؛ "من مظاهر التحيز في العلوم الإسلامية وتأثيرها على ثقافة الأمة وعطائها الكوني".
ـ د. محمد إقبال عروي؛ "مرتكزات منهجية في المراجعة العلمية لعلوم القرآن وتفسيره وبلاغته".
ـ د. فريد شكري؛ "الاجتهاد الفقهي من الاستنباط إلى التنزيل: فقه تحقيق المناط نموذجا".
ـ د. أحمد امحرزي العلوي؛ "ضوابط في منهج التفكير الإسلامي"

المحور الخامس: "العلوم الإسلامية: سبل تجاوز الإشكالات وآفاق التجديد

ـ دة. فريدة زمرد؛ "أزمة التقليد في علم التفسير: التشخيص وسبل العلاج".
ـ د. عبد الجليل هنوش؛ "القرآن الكريم وتجديد العلوم الإسلامية: مداخل منهجية".
ـ د. عبد الله السيد ولد أباه؛ "تجديد علم الكلام من منظور فلسفات التأويل والعلوم الإنسانية المعاصرة".
ـ د. عبد الرحمن العمراني؛ "من أجل صياغة جديدة لعلم التوحيد".
ـ د. سيف الدين عبد الفتاح؛ "نحو تجديد النظر للنماذج المعرفية وتفعيلها في صياغة العلوم الإسلامية: محاولة استكشافية".



الإسم *
البريد الإلكتروني
التعليق *
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
مناهج الاستمداد من الوحي

مناهج الاستمداد من الوحي

صدر كتاب "مناهج الاستمداد من الوحي" في طبعته الأولى 2008، عن دار أبي رقراق للطباعة والنشر، الرباط، وهو كتاب من القطع الكبير (649 صفحة ) تضمن أعمال الندوة العلمية الدولية التي نظمتها الرابطة المحمدية للعلماء أيام 27-28 صفر 1429ه الموافق 5-6 مارس 2008م إلى جانب دراسات أخرى حول نفس الموضوع.

سؤال الأخلاق والقيم في عالمنا المعاصر

سؤال الأخلاق والقيم في عالمنا المعاصر

صدر العدد الرابع من سلسلة الندوات العلمية الدولية للرابطة المحمدية للعلماء في طبعته الأولى، الرباط: دار أبي رقراق للطباعة والنشر، (رجب 1433ﻫ / يونيو 2012م).

أهمية اعتبار السياق في المجالات التشريعية وصلته بسلامة العمل بالأحكام

أهمية اعتبار السياق في المجالات التشريعية وصلته بسلامة العمل بالأحكام

صدر عن الرابطة المحمدية للعلماء كتاب: "أهمية اعتبار السياق في المجالات التشريعية وصلته بسلامة العمل بالأحكام"، الطبعة الأولى (2007). وهو ثَمرة لأعمال الندوة العلمية الدولية التي نظمتها الرابطة أيام 10-11-12 جمادى الثانية 1428هـ الموافق لـ 26-27-28 يونيو 2007م بالرباط.