الرباط وسلا
14 رجب 1440 / 21 مارس 2019
الصبح الشروق الظهر العصر المغرب العشاء
06:01 07:27 13:40 17:02 19:43 20:58

إطلاق الصيغة الجديدة لمنصة "الرائد" لبث المعرفة الدينية الآمنة

إطلاق الصيغة الجديدة لمنصة "الرائد" لبث المعرفة الدينية الآمنة

من أجل تعبئة كل الطاقات العلمية التي تزخر بها بلادنا، لنشر قيم الوسطية، والاعتدال، المستمدة من الثوابت الدينية والروحية للمملكة، وقصد التعريف بأحكام الشرع الإسلامي الحنيف ومقاصده السامية. أطلقت الرابطة المحمدية للعلماء، الصيغة الجديدة من منصة "الرائد" العلمية الإلكترونية، الرامية إلى تمكين رواد الشبكة الرقمية من تلقي المعرفة الدينية الآمنة والسليمة من الغلو والتطرف. وذلك يوم الجمعة 28 دجنبر 2018م. بحضور علماء، وأكاديميين، وأساتذة جامعيين، وطلبة ماستر ودكتوراه.

وهي صيغة جديدة تتميز بتعدد دروسها التي أصبحت تسعة دروس في مجال العقيدة الأشعرية، والمذهب المالكي، والتصوف السني، وكذا اللغة العربية، ومقاصد الشريعة، تحين أسبوعيا، وهي دروس علمية يتم نشرها عبر الصفحة الرسمية للمنصة، وكذا عبر تقنية اليوتوب، وكذا صفحات التواصل الاجتماعي، ولاسيما الفايسبوك وتويتر، وذلك من أجل ضمان انتشار أوسع للدروس العلمية المقدمة في المنصة.

وتتوخى الرابطة من إطلاق هذه المنصة، العمل على نشر قيم الإسلام السمحة وتعاليمه، وكذا العمل على تطوير البحث العلمي وتنميته، تعزيزا للحضور العلمي والأكاديمي والتواصلي الناجع للمملكة على مستوى شبكة الانترنت.

كما تروم منصة الرائد، تحصين ومواكبة فئة الشباب الذين لديهم إقبال على تعلم هذه العلوم الدينية ولكن بطريقة تجمع بين النص والسياق وفيها التطلع لاستخلاص القوة الاقتراحية الكامنة في الدين الإسلامي،

وتقدم منصة "الرائد" دروسا ومحاضرات على شبكة الإنترنت في العلوم الإسلامية والاجتماعية والحضارية، لتكون بذلك منارة علمية لرواد الإبحار الرقمي النافع، من خلال تمنيع قيم الدين الحنيف من ذرائع الزيغ والانحراف والجمود، ليكون ذا جاذبية ونفع للشباب المغربي، وتحقيق مقاصد تقديم العلم الشرعي والسياقي، بطريقة فاعلة، وناجعة، ووظيفية، ومتزنة، ووسطية.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه المنصة تقدم في مدة وجيزة (12 دقيقة) دروسا ومحاضرات مركزة وهادفة ومستمدة من الثوابت الدينية والروحية للمملكة.



الإسم *
البريد الإلكتروني
التعليق *
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
د. أحمد عبادي يشارك في ندوة بباريس ناقشت النموذج المغربي في ميدان التسامح والحوار بين الاديان

د. أحمد عبادي يشارك في ندوة بباريس ناقشت النموذج المغربي في ميدان التسامح والحوار بين الاديان

أكد الأستاذ الدكتور أحمد عبادي، الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء، أن "الحوار بين الأديان بالمغرب، يعد تقليدا قديما يندرج في اطار الاستمرارية"، مشيرا الى أن "الوجود الفرانسيسكاني يعود الى أزيد من 800 سنة، وأن الكنائس كانت موجودة بالمغرب منذ ألف سنة على غرار البيع".

انعقاد الجمع العام الـ22 للمجلس الأكاديمي للرابطة المحمدية للعلماء

انعقاد الجمع العام الـ22 للمجلس الأكاديمي للرابطة المحمدية للعلماء

 

عقدت الرابطة المحمدية للعلماء، يوم السبت 16 مارس 2019 بمدينة مراكش، الجمع العام ال22 للمجلس الأكاديمي، والذي تميز بالمصادقة بالإجماع على التقريرين الأدبي والمالي لهذه المؤسسة برسم سنة 2018.

عقدت الرابطة المحمدية للعلماء، يوم السبت 16 مارس 2019 بمدينة مراكش، الجمع العام ال22 للمجلس الأكاديمي، والذي تميز بالمصادقة بالإجماع على التقريرين الأدبي والمالي لهذه المؤسسة برسم سنة 2018.

 

د.عبادي يبرز أهمية ودور القيادات النسائية في محاربة التطرف وتعزيز السلم

د.عبادي يبرز أهمية ودور القيادات النسائية في محاربة التطرف وتعزيز السلم

نظم مركز "التكوين والبحث في العلاقات بين الأديان وتعزيز السلم"، التابع للرابطة المحمدية للعلماء، أمس الأربعاء بمقر المؤسسة بالرباط، ندوة دولية حول "دور القيادات النسائية في تعزيز السلم ومحاربة التطرف والإرهاب"...

جلالة الملك يدين بشدة الاعتداء على مسجدين بنيوزيلاندا

جلالة الملك يدين بشدة الاعتداء على مسجدين بنيوزيلاندا

عبر صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله عن إدانته الشديدة للهجوم الإرهابي الشنيع الذي استهدف مسجدين بمدينة كريستشورش في نيوزيلاندا، مخلفا العديد من الضحايا الأبرياء.

"شبكة الصحفيين الأوربيين": محاضرة الدكتور عبادي بهلسنكي قدمت حلولا ناجزة لمحاربة التطرف

"شبكة الصحفيين الأوربيين": محاضرة الدكتور عبادي بهلسنكي قدمت حلولا ناجزة لمحاربة التطرف

استأثرت المحاضرة التي ألقاها الأستاذ الدكتور أحمد عبادي، الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء، مؤخرا، بالعاصمة الفنلندية هلسنكي، باهتمام شبكة الصحفيين الأوربيين، التي نشرت تقريرا خاصا حول المحاضرة التي تطرق فيها السيد الأمين العام لموضوع "حرب الأفكار: التجربة المغربية في محاربة التطرف العنيف".